مقالات

التسهيلات الائتمانية التجارية – موقع المعلومات

التسهيلات الائتمانية التجارية هي الطرق البديلة للحصول على قروض الشركات، لأنها تساعد الشركات على تحقيق أهدافها بشكل أسرع بكثير، وتستخدام في السوق المالية كطريقة لتوفير التمويل للأعمال، تابع القراءة.

التسهيلات الائتمانية التجارية

التسهيلات الائتمانية التجارية هي نوع من القروض المقدمة كتمويل للأعمال أو الشركات، تسمح التسهيلات الائتمانية للشركات باقتراض الأموال على فترة زمنية طويلة بدلاً من إعادة تقديم طلب للحصول على قرض عندما تحتاج إلى المال.

أنواع التسهيلات الائتمانية التجارية

هناك نوعان من التسهيلات الائتمانية التجارية هما:

قروض قصيرة الأجل:

  • القرض قصير الأجل هو نوع من القروض التي يتم الحصول عليها لدعم رأس مال شخصي أو تجاري مؤقت.
  •  يمكن استخدامه لزيادة القيمة للأعمال.
  • يجب سداد المبلغ الأساسي مع الفائدة في تاريخ استحقاق معين، ويكون في غضون عام من الحصول على القرض.
  • يعتبر القرض قصير الأجل خيارًا مناسبًا خاصة للشركات الصغيرة أو الشركات الناشئة غير المؤهلة بعد للحصول على قرض من البنك.
  • القروض قصيرة الأجل مناسبة ليس فقط للشركات ولكن أيضًا للأفراد الذين يعانون من مشكلة تدفق نقدي مؤقت ومفاجئ.
  • لا تحدد بعض القروض قصيرة الأجل جدولًا للدفع أو تاريخ استحقاق محدد، فهي تسمح للمقترض بسداد القرض بالوتيرة التي تناسبه.
  •  توفر القروض قصيرة الأجل للشركات رأس مال عامل لتلبية الاحتياجات الفورية.

قروض طويلة الأجل:

  • تم تصميم هذا النوع لمناشدة الشركات التي تبحث في الحصول على قروض طويلة الأجل.
  • تسهيل ائتماني غير مضمون يتم جمعه  من السوق الخاص أو سوق رأس المال.
  • تشمل الأنواع المختلفة: القروض المصرفية: يأتي مع مدة محددة وجدول سداد محدد، كما تصل البنوك إلى المقرضين قبل منح قرض لمعالجة مخاطر الائتمان الخاصة بهم،دين الميزانين: يتم توفير هذا التسهيل الائتماني فقط من خلال الأسهم الخاصة، يتم تشكيله كمزيج بين الديون وحقوق الملكية وغير مضمون تمامًا، ويكون مدته تتراوح من 5 إلى 7 سنوات.

أقرأ أيضًا: تجربتي مع قروض باب رزق جميل

مميزات التسهيلات الائتمانية التجارية

  • من أهم مميزاته هو الحصول على معدلات فائدة أقل، في حالة الاستفادة منها لمدة أطول، فسيتم تقديم القروض  بأسعار فائدة أقل، بالإضافة إلى ذلك فإن أسعار الفائدة ثابتة ولا تتغير خلال فترة القرض.
  • يوفر قدرًا كبيرًا من المرونة، سواء في المدة، أو رأس المال، أو سعر الفائدة.
  • يحسن التدفق النقدي، حيث يعتبر التسهيلات الائتمانية بالنسبة للعديد من الشركات الأداة المثالية لموازنة التدفق النقدي.
  • سرعة الموافقة، يتم الموافقة على القروض قصيرة الأجل في غضون يوم أو يومين، كما أن القروض طويلة الأجل لا تتطلب وقتًا طويلاً للموافقة عليها.
  • يحافظ على حقوق المساهمين، لأن القروض هي شكل من أشكال تمويل الديون، فهي لا تؤثر على حقوق المساهمين في الشركة، والتي تظل كما هي.
  •  تعتبر هذه القروض لأجل مثالية لتمويل المشاريع الصناعية، وشراء الآلات، وإعادة تمويل الديون القائمة والمتطلبات الأخرى المماثلة.
  • تخفف التسهيلات الائتمانية التجارية من مخاطر الائتمان والسداد أو مخاطر التخلف عن السداد التي يتحملها الموردون بجانب وجود البنوك أو المؤسسات المالية التي توفر ضمانًا إضافيًا، بحيث يمكن تلبية الطلبات الكبيرة.
  • تؤدي التسهيلات الائتمانية التجارية إلى تكثيف المنافسة بالإضافة إلى تعزيز الكفاءة في الأسواق، مما يؤدي إلى زيادة حجم التجارة بشكل أكثر أمانًا.

أقرأ أيضًا: نصائح لكيفية استخدام البطاقات الائتمانية أثناء سفرك

عيوب التسهيلات الائتمانية التجارية

  • تتطلب القروض متوسطة الأجل مزيدًا من الأعمال الورقية ولديها فترة تحول أطول من القروض قصيرة الأجل، ولكن يمكن الحصول عليها سريعًا مقارنة بالقروض طويلة الأجل.
  • إذا لم يكن لديك ائتمان جيد أو تدفق نقدي جيد، فقد لا تتمكن من التأهل للحصول على قرض متوسط الأجل. يمكن أن تتطلب هذه القروض أيضا ضمانات.
  •  يمكن أن تأتي القروض مع رسوم إنشاء وعقوبات الدفع المسبق، لذا تأكد من التحدث مع المقرض أولًا، ويجب تكون على دراية بجميع التزاماتك.

أقرأ أيضًا: نمفهوم الانترنت البنكي

المراجع

المصدر
المصدر
المصدر
المصدر

المصدر: موقع معلومات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *