فنون

خاص| عفاف راضي عن غيابها: لم أستطع تعويض جيل العمالقة.. والتمثيل فكرة مستبعدة


06:45 م


الجمعة 17 سبتمبر 2021

كتبت- منى الموجي:

قالت الفنانة عفاف راضي، إن سبب غيابها الفترة الطويلة الماضية عن جمهورها، والساحة الغنائية، يرجع إلى تغير المناخ، وغياب شركات الإنتاج التي تهتم بالفنان.

وتابعت في تصريحات خاصة لـ”اخبار مصر”: “أحب التواجد وتقديم أغاني جديدة، لكن الملحنين المتواجدين حاليا لا أعرف الكثير منهم، وجيل كبير من أصدقائي الذين كانوا عمالقة، مثل كمال الطويل وبليغ حمدي ومنير مراد والموجي، وكانوا مقربين مني وقدمنا معًا أحلى الأعمال، وعندما رحلوا لم أستطع تعويضهم”.

وبشأن غيابها عن غناء تترات المسلسلات رغم تقديمها واحد أشهر تترات الدراما التليفزيونية “أوبرا عايدة” بطولة الفنان يحيى الفخراني، قالت عفاف “قدمت منذ فترة أغنية لمسلسل (أبو العروسة”، عن العائلة، وإذا جاءتني فرصة حلوة لن أمانع في تقديم تتر لعمل جديد”.

واستبعدت عفاف فكرة أن تعود للتمثيل من جديد، لافتة أنها اكتفت برصيدها، الذي يضم أعمالًا قليلة، أشهرها فيلم “مولد يا دنيا” أمام الفنان محمود ياسين، وعنه قالت “المهم إني عملت حاجة كويسة، (مولد يا دنيا) كان على مستوى جيد ويعتبر علامة من علامات السينما الغنائية”.

عفاف أحيت أمس حفل في ذكرى رحيل الموسيقار بليغ حمدي، على مسرح النافورة بدار الأوبرا المصرية، شهد حضور عدد كبير من جمهورها ومحبيها، إلى جانب تواجد وزيرة الثقافة الدكتورة إيناس عبدالدايم، التي حرصت على توجيه التحية لها والصعود على خشبة المسرح، بعد انتهائها من آخر أغنية في الحفل.

وعن الحفل أكدت عفاف أنه بداية لعودتها لتقديم حفلات وأعمال جديدة لجمهورها الفترة المُقبلة، خاصة وأن الحضور استقبلها بحفاوة كبيرة، جعلتها تشعر بسعادة غامرة، وأن هناك مستمعين يحبون الفن الراقي “لسه فيه سميعة”، وأن هناك من لا يوافق على الاستماع للفن الرديء.

عفاف راضي قدمت في حفلها أمس، عددا كبيرا من الأغاني التي جمعتها بالموسيقار الراحل بليغ حمدي، من بينها “عطاشى”، “ردوا السلام”، “كله في المواني”، “لمين يا قمر”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *