اخر الاخبار

المنامة: قطر تفرج عن البحارة البحرينيين

  كم عدد البحارة الذين تم الإفراج عنهم؟

3 أشخاص، هم: سامي إبراهيم الحداد ومحمد يوسف الدوسري وحبيب عباس.

هل تم الإفراج عن القوارب؟

الإفراج لم يشمل القوارب المحتجزة لدى دولة قطر  وعددها 50 قارباً وبانوشاً.

أعلنت مملكة البحرين، اليوم الخميس، أن دولة قطر أفرجت عن المواطنين البحرينيين المحتجزين منذ أيام.

وبحسب ما أوردت “وكالة أنباء البحرين” تلقت وزارة الداخلية البحرينية إخطاراً من وزارة الخارجية بأنه تم اليوم الإفراج عن المواطنين البحرينيين الذين تم القبض عليهما من قبل أمن السواحل والحدود القطري في عرض البحر، بتاريخ 8 يناير أثناء قيامهما برحلة صيد بحري.

وأضافت الوزارة أن البحارة هم سامي إبراهيم الحداد ومحمد يوسف الدوسري، بالإضافة إلى البحار حبيب عباس الذي تم القبض عليه بتاريخ 3 ديسمبر 2020.

وأشارت الوزارة إلى أن الإفراج لم يشمل القوارب “ليبلغ عدد القوارب والبوانيش البحرينية التي لا تزال محتجزة لدى دولة قطر 50 قارباً وبانوشاً”، بحسب المصدر.

وتابعت: “عقب إفادة سفارتنا بسلطنة عُمان الشقيقة بوصول المواطنين البحرينيين إلى السلطنة، قامت وزارة الداخلية بالاتصال بهم والاطمئنان عليهم، وسيتم عند وصولهم إلى مملكة البحرين، أخذ أقوالهم بالإدارة العامة للمباحث والأدلة الجنائية لمعرفة ملابسات القبض عليهم وذلك لاتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة بهذا الشأن”.

والاثنين الماضي، قالت الحكومة البحرينية، إن المنامة وجهت وزارة الداخلية لاتخاذ جميع الإجراءات اللازمة للإفراج عن المواطنين كافة (البحارة) الموقوفين في دولة قطر، والذين دخلوا مياهها الإقليمية بشكل غير رسمي.

يأتي هذا على خلفية المصالحة الخليجية، التي جرت مؤخراً في قمة العلا بالسعودية وانهت خلافاً استمرت لأكثر من ثلاث سنوات، بين قطر من جهة والسعودية والإمارات والبحرين ومصر من جهة أخرى.

ومساء الأحد الماضي، أعلنت البحرين إعادة فتح أجوائها أمام الطيران القطري بشكل رسمي.

ويوم الجمعة الماضي، قال وزير الخارجية البحريني عبد اللطيف الزياني، إن الوضع مع قطر سيعود إلى ما كان عليه قبل 5 يونيو 2017 (تاريخ الأزمة الخليجية)، كاشفاً عن مباحثات ثنائية بين مختلف الأطراف لإنهاء الملفات الأمنية والسياسية.

\

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *