اخر الاخبار

تعرف على السبب وراء هم “١٠٠” مقبرة في فارسكور

قام اللواء وحيد رضوان رئيس الوحدة المحلية لمركز ومدينة فارسكور برئاسة حملة لإزالة التعديات على أملاك ضمت كلا من مأمور مركز شرطة فارسكور ومدير الآثار ونائب رئيس الوحدة المحلية لشئون القرى ورئيس الوحدة المحلية بقرية كرم ورزوق ومدير أملاك الوحدة. 

 وتوجهت الحملة بمعدات الوحدة المحلية إلى موقع الإزالة وذلك لتنفيذ قرار الإزالة رقم ١٨١٦ لسنة ٢٠٠٠ تعديات على أملاك الدولة “بناء مقابر على تل آثار البراشية” الصادر من المجلس الأعلى للآثار، وتم هدم عدد “١٠٠” مقبرة بدون رفات. 

وتستمر أعمال المرحلة الأولى من الإزالات حتى يوم الأحد الموافق ٣ أكتوبر القادم، على أن تبدأ المرحلة الثانية فى الفترة من ١١ حتى ٢٩ أكتوبر ٢٠٢١، وستنطلق المرحلة الثالثة فى الفترة من ٦ إلى ٢٦ نوفمبر. 

وقال النائب وليد صلاح التمامي، عضو مجلس الشيوخ عن محافظة دمياط، إن حملة الإزالة منفذة بمعرفة الوحدة المحلية بفارسكور بالاشتراك مع مركز الشرطة لإزالة تعديات على أملاك الدولة بغرض تقسيم قطع أراضي صادر قرارات إزالة للمخالفات لعدد 400 مقبرة في غضون عام 2000 وما بعده. 

 وأكد التمامي، أنه لم يتم إزالة أي مقابر مشغولة أو مغلقة ما تم إزالته فقط المقابر المفتوحة وأساسات المقابر غير المكتمله، وأن مجلس النواب ولا الشيوخ لا يتدخل فى عمل الحكومة إلا بالمراقبة وفى حدود القانون تطبيقا لمبدأ الفصل بين السلطات، وأن تنفيذ قرارات الإزالة شأن من شئون الدولة ليس للنائب علاقة به. 

 وأكد ما تم تنفيذه اليوم أحكام قضائية صادرة منذ سنوات يعلمها أصحابها الصادرة ضدهم.
وأضاف التمامي أنه تقدم بطلب لإنشاء محطة صرف صحي على مساحة ٢ ونص فدان وخالية من المقابر مشيرا إلى أن ما يُثار عن أرض بديلة فقد أفادت وزارة الآثار أنها ما زال بها أعمال حفريات وأن لها مدة زمنية قانونية لم تنتهِ بعد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *