اخر الاخبار

كارثة جديدة.. “آبار الموت” في المغرب تبتلع 3 أشخاص

وطن عمت موجة من الغضب الشعبي مواقع التواصل في المغرب، على إثر حادثة اختناق 3 عمال داخل منجم الفحم الحجري في إقليم “جرادة”، والذين ماتوا اختناقاً بالغازات السامة بعد محاولات غير موفقة لإنقاذهم.

مأساة وطنية وكارثة جديدة في المغرب

وقد صرحت وزارة الداخلية المغربية في بيان لها صادر على صفحتها الرسمية على منصة فيسبوك، أن العمال الثلاثة توفوا اختناقا بثاني أكسيد الكربون داخل البئر التي تديرها إحدى التعاونيات المؤسسة بصفة قانونية.

لحظة انتشال أحد ضحايا آبار الموت (السندريات )صباح اليوم… #حداد_على_موتى_السندربات#جرادة pic.twitter.com/UPgpzjprSa

— حساب مغربي حر مهتم بنشر الحقائق ودحض المغالطات (@freetwitoma) August 16, 2022

وأضاف البيان أن السلطات انتقلت إلى المكان فور إبلاغها بالحادث لمحاولة “إغاثة الأشخاص الثلاثة المحاصرين (52 و44 و43 سنة). إلا أن المجهودات باءت بالفشل، إذ جرى انتشال جثت الضحايا الثلاث الذين فارقوا الحياة داخل البئر”.

هذا وانتشل السكان المحليون في منطقة جرادة الرجال الثلاثة من داخل المنجم.

غضب عارم على مواقع التواصل الاجتماعي

رغم تأكيد الشركة المُشغلة للمنجم أنه مرخص لها بالعمل بشكل قانوني، أثارت الحادثة جدلا واسعا على مواقع التواصل الاجتماعي ماطلبين السلطات المغربية بوقف ما أسموها بآبار الموت .

توفي ثلاثة مغاربة🇲🇦 في منجم الفحم حجاري سبب اختناق بغازات
اين هم عبيد مخزن. والعياشة ولائمة ومنار سلمي
👈بعد تطبيع مع كيان صهيوني والمغرب في لامراض ولافات والفقر والجوع والموت فجائي ولانتحار وبيع أولادهم
👈أهو غضب من رب العرش العظيم او كما يقول مثل كاتب من عند الله

— Mohamed Ma (@Mohamed95005343) August 17, 2022

وقد عمت وسائل التواصل الاجتماعي موجة من الغضب خاصة وأن البلاد تعيش منذ سنوات على وقع ما يعرف ب ” آبار الموت”.

وفاة 3 مواطنين في جرادة بحثا عن لقمة عيش ، و 3 رجال من الوقاية المدنية في الفنيدق و هم يؤدون واجبهم في إطفاء الحرائق و لم نسمع ولو تعزية من ملك البلاد الذي آثر البقاء في فرنسا عوض الإهتمام بمشاكل ومشاغل الشعب.
رحم الله شهداءنا و رحمنا من هذا الهوان الذي نعيشه . pic.twitter.com/R7KnEu09Qt

— Zuu ☮️🇵🇸 (@ZuuAmg) August 16, 2022

ليست الحادثة الأولى

إلى ذلك كشفت مصادر لموقع “شمس بوست”، أن أسر الضحايا الذين لقوا حتفهم اختناقا بغاز ثاني أكسيد الكربون صبيحة أمس، الثلاثاء، بأحد الآبار الخاصة باستخراج الفحم الحجري بمدينة جرادة، رفضوا دفن موتاهم.

جرادة ..أسر ضحايا “السندريات” بجرادة يرفضون دفنهم لهذا السبب؟

وأرجعت المصادر ذاتها، سبب هذا الرفض إلى غياب
التأمين، بالنسبة لعاملين من اصل ثلاثة قضوا في الحادث.

إذ سبق لهم أن أخبروا أن المستغل الذي يشتغلون لحسابه يتوفر على تأمين خاص بالحوادث الناجمة عن العمل، قبل أن يكتشفوا العكس وفق نفس المصادر.

ووفق نفس المصادر تجري مفاوضات بين السلطات والعائلات للتوصل إلى إتفاق يقضي بايجاد مخرج لقضية التأمين.

إلى ذلك كانت قد اندلعت إحتجاجات في اقليم “جرادة” في ديسمبر كانون الأول من العام 2017. واستمرت لما يزيد عن أربعة أشهر عقب وفاة شقيقين كانا يعملان في منجم عشوائي لاستخراج الفحم الحجري، في عمل كان يشكّل النشاط الاقتصادي الأساسي للمدينة قبل نضوب هذه الآبار.

واضطرت الدولة لإغلاق هذه المناجم بعد نضوبها في عام 1998 ووعدت الأهالي ببدائل اقتصادية.

لكن موت الشقيقين ووفاة ثالثة أعقبتهما فجّر احتجاجات بالمدينة على تدهور الأوضاع الاقتصادية والاجتماعية انتهت باعتقال العشرات ومحاكمتهم.

بعد ريان وحيدر .. طفلة إماراتية سقطت في بئر عميق والنهاية مختلفة هذه المرة (فيديو)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.