اخر الاخبار

نسعى إلى نشر مفاهيم التنمية المستدامة بتحقيق رؤية مصر 2030

قال رئيس جامعة الزقازيق، الدكتور خالد الدرندلي، إن التعليم من أجل التنمية المستدامة يمنح كل انسان المعرفة والمهارات والسلوكيات والقيم المطلوبة للوصول إلى مستقبل مستدام، فالعالم في حالة طوارئ مناخية ولذلك فكل منا عليه مسئولية مجتمعية وبيئية.

رئيس جامعة الزقازيق: التعليم من أجل التنمية المستدامة يمنح الإنسان المعرفة والمهارات

وبحسب «الدرندلي»، إن جامعة الزقازيق تسعى للمساهمة الفعالة في نشر مفاهيم تدعيم ثقافة التنمية لدى طلاب الجامعة في ضوء رؤية مصر 2030، بهدف تحسين جودة البيئة الجامعية، وتطوير وتوجيه البرامج التعليمية القائمة لمعالجة الاستدامة، بالإضافة إلى إتاحة التدريب من خلال الفعاليات والأنشطة البيئية والمجتمعية لتنمية الفهم والوعي لدى منتسبي الجامعة نحو قضايا البيئة.

وأضاف ؤئيس جامعة الزقازيق، أن قطاع شؤون خدمة المجتمع وتنمية البيئة جامعة الزقازيق، أصدر دليلًا إرشاديًا لجميع منتسبي جامعة الزقازيق لتعديل بعض السلوكيات للطلاب والعاملين بقطاعات الجامعة والمترددين على الحرم الجامعي، تحت رعاية الدكتور خالد الدرندلي رئيس جامعة الزقازيق وتنفيذًا لخطة قطاع شئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة برئاسة الدكتورة جيهان يسري نائب رئيس الجامعة للوصول لحرم جامعي مستدام.

وأشارت الدكتورة جيهان يسري إلى أن إصدار الدليل يأتي من منطلق الدور التوعوي لجامعة الزقازيق وقطاع شئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة بأهمية تعديل بعض سلوكياتنا البسيطة داخل الحرم الجامعي وخارجه لنتشارك جميعًا في الحفاظ على بيئتنا وخطوة ملموسة نحو الحياة المستدامة وبأيدينا نحو الحياة الخضراء المستدامة وحرم جامعي مستدام.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.