اخر الاخبار

وزير التنمية المحلية يتابع الموقف التنفيذى لتطوير ورفع كفاءة المجازر الحكومية

قام محمود شعراوى وزير التنمية المحلية بعقد أجتماع لمتابعة الموقف التنفيذى للمشروع القومى لتطوير المجازر الحكومية ورفع كفاءتها وإنشاء مجازر جديدة بالمحافظات تنفيذاً لتوجيهات عبد الفتاح السيسي، حيث تم استعراض نتائج الزيارات الميدانية للقطاعات المعنية بالوزارة لمتابعة نسب التنفيذ للمجازر والتي يتم خلالها مراعاة كافة الاشتراطات الفنية والبيطرية والبيئية والصحية الخاصة بتلك المجازر.

وأشار محمود شعراوى إلي أن المرحلة الأولى العاجلة للمشروع تتضمن الانتهاء وتشغيل (41) مجزر فى (22) محافظة والتي سيتم الانتهاء منها قبل نهاية عام 2022 ، حيث بلغت نسب التنفيذ والأعمال الإنشائية لحوالي 34 مجزر 100% وجارى الانتهاء من تركيب المعدات والآلات اللازمة للتشغيل.

أكد وزير التنمية المحلية أنه سيتم بإزالة أي معوقات تواجه عملية التنفيذ في باقي المجازر المتبقية بالتنسيق مع الجهات والوزارات المعنية وتكثيف الأعمال للانتهاء من المجازر فى التوقيتات الزمنية المحددة .

وأكد شعراوي حرص الحكومة على تنفيذ توجيهات القيادة السياسية بضرورة الاهتمام بصحة المواطنين وتوفير لحوم حمراء آمنة وبجودة عالية وأسعار مناسبة وتطوير المجازر الحكومية بالمحافظات .

كما شهد اللقاء متابعة تكليفات رئيس مجلس الوزراء آخر مستجدات جهود المحافظات والوزارات التي تتعاون مع وزارة التنمية المحلية لتنفيذ توجيهات القيادة السياسية لحل مشكلة إزالة ونقل نواتج تطهير الترع والمصارف المائية للحفاظ على الصحة العامة للمواطنين وتحسين البيئة.

وأكد وزير التنمية المحلية إلي أن كمية المخلفات التى تم إزالتها ورفعها من علي المجاري المائية في 37 مركز إداري في 21 محافظة بلغت حتي الآن حوالي 250 ألف طن ، مشيرًا إلى أنه تم تكليف تلك المراكز بنقل نواتج تطهير المجاري المائية بنطاق الكتل السكنية إلى المقالب العمومية والتخلص منها بشكل آمن .

وأشار شعراوي على تفعيل دور الجمعيات الأهلية الموجودة في المراكز والقري المستهدفة وتفعيل المبادرات الشبابية و مبادرات الجمع السكني للقمامة والمخلفات والقيام بأعمال التجميل والتشجير .

كما وجه وزير التنمية المحلية كذلك بتشكيل فرق مشتركة من الوزارة ووزارات التضامن الاجتماعي والري والبيئة والجمعيات الأهلية والمجتمع المدني للمرور علي المراكز الإدارية المستهدفة والتي تم تنفيذ تلك التجربة بها لتقييم النتائج عَلِي أرض الواقع وصرف حوافز مادية للمراكز المحلية المتميزة وخلق نوع من التنافس بين المراكز في المحافظات و مراجعة اجراءات استكمال أعمال المخططات للمناطق الصناعية الواقعة تحت ولاية المحافظات والبالغ عددها حوالي 78 منطقة صناعية ،

وقام شعراوي بتشكيل لجنة من الوزارة وهيئة التنمية الصناعية وإدارة المساحة العسكرية لمراجعة كافة البيانات المتعلقة بتلك المناطق وتقديم كل التيسيرات اللازمة والدعم لوضعها علي الخريطة الصناعية والاستثمارية للدولة وطرحها للمستثمرين بما يساهم في توفير فرص عمل.

المصدر: بلدنا اليوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.