اخبار البحرين

العاهل: الحرس الوطني خطا بثبات للذود عن حمى الوطن الملك يتبادل التهاني مع محمد بن عيسى بذكرى تأسيس الحرس الوطني

تلقى حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة ملك البلاد المفدى القائد الأعلى حفظه الله ورعاه برقية تهنئة من الفريق أول ركن سمو الشيخ محمد بن عيسى آل خليفة رئيس الحرس الوطني بمناسبة الذكرى الخامسة والعشرين لتأسيس الحرس الوطني، رفع فيها إلى مقام جلالته السامي باسمه ونيابة عن جميع منتسبي الحرس الوطني أسمى آيات التهاني وأطيب التبريكات مقرونة بعظيم الامتنان والولاء لجلالته بهذه المناسبة.

وأكد سموه في برقيته أن الحرس الوطني أصبح قوة فاعلة وركيزة أساسية في المنظومة الدفاعية والأمنية للمملكة، وذلك بفضل رعاية جلالة الملك المفدى السامية ودعمه رعاه الله اللامحدود له منذ مراحل تأسيسه الأولى.

وأشاد سمو رئيس الحرس الوطني برؤى جلالته السديدة لهذا الصرح الوطني والتي سجلت له فصولاً متتالية من القوة والبناء ومكنته من الوقوف بعزم وثبات في ميادين الواجب الوطني دفاعاً عن سيادة المملكة وحفظاً لأمنها وحماية للمكتسبات والمنجزات التي أشرقت في مسيرة النهضة والازدهار التي أرساها جلالته لوطننا الغالي، مجدداً سموه العهد والولاء للمقام السامي لصاحب الجلالة بأن نظل جنوداً مخلصين للوطن تحت راية جلالته، داعياً المولى العلي القدير أن يحفظ جلالته وأن يديمه ذخراً وعزاً لوطننا الغالي.

وبعث حضرة صاحب الجلالة العاهل المفدى القائد الأعلى حفظه الله ورعاه برقية شكر جوابية إلى سمو رئيس الحرس الوطني، أعرب جلالته فيها عن شكره لسموه على تهانيه بهذه المناسبة.

وأشاد جلالة الملك المفدى بالدور البارز لهذا الصرح الوطني الكبير في الدفاع عن الوطن، وحماية مكتسباته الحضارية، إلى جانب قوة دفاع البحرين، ووحدات الأمن العام، مشكلين جميعاً الحصن الحصين لأمن واستقرار وطننا العزيز، معبراً جلالته عن عظيم اعتزازه بما حققه الحرس الوطني من إنجازات كبيرة منذ إنشائه حيث خطا خطوات ثابتة وكبيرة لتحقيق مزيد من الأمن والاستقرار والذود عن حمى الوطن ومكتسباته، ودعم مسيرة الخير والعطاء.

وهنأ جلالته بهذه المناسبة العزيزة سمو رئيس الحرس الوطني وجميع منتسبي الحرس الوطني، من قادة وضباط وأفراد، سائلاً الله تعالى التوفيق والسداد للجميع، لمواصلة خدمة الوطن وحمايته.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.