اخبار البحرين

“تكافؤ الفرص بالأهلية”: البحرين متصدرة عالميا في التوازن بين الجنسين في التعليم

د. دنيا أحمد: لدى البحرين رؤية شاملة للنهوض بالمرأة ذات طابع تشاركي

النائب الدوسري: نحرص على توفيق أوضاع المرأة مع التشريعات الدولية

أكدت مستشار التخطيط الاستراتيجي والتطوير بالمجلس الأعلى للمرأة د. دنيا أحمد على الجهود الوطنية لاستمرار مشاركة المرأة في التنمية الوطنية حيث تتميز تجربة مملكة البحرين في شؤون المرأة برؤيتها الشاملة ونهجها الاستراتيجي المتمثل في وضع وتنفيذ خطة وطنية لنهوض المرأة البحرينية ذات طابع تشاركي قائم على تحليل وقياس واقع تقدم المرأة في كافة المجالات من خلال مؤشرات كمية ونوعية.

وأوضحت اثناء مشاركتها بورقة علمية في مؤتمر تكافؤ الفرص بين المرأة والرجل الذي تنظمه الجامعة الاهلية بالتعاون مع جامعة برونيل البريطانية بأن نسبة ارتباط مؤشرات الخطة الوطنية بالرؤية الاقتصادية بلغت 100%، ونسبة ارتباط البرامج الوطنية بالرؤية الاقتصادية بلغت 78%، مشيرةً إلى الأثر المتحقق للجهود الوطنية في استدامة مشاركة المرأة في التنمية الوطنية، حيث بلغت المشاركة في القوى العاملة الوطنية نسبة 43% للعام 2020، أما بالنسبة إلى أثر استدامة مشاركة المرأة في التنمية الوطنية على تنافسية مملكة البحرين دوليًا، فقد بلغ نسبة 63.2% وفقًا للتقرير العالمي لسد الفجوة بين الجنسين للعام 2021، منوهة بما حظيت به مملكة البحرين في هذا المجال، حيث صنفت في المركز الأول من بين 156 دولة في تحقيق التوازن بين الجنسين في مجال التحاق المرأة بالتعليم الثانوي والعالي، والمركز الأول خليجيًا في محور المشاركة الاقتصادية والفرص، والمركز الثاني خليجيًا بالنسبة إلى قيمة المؤشر الإجمالي.

ومن جانبه استعرض النائب بدر الدوسري نائب رئيس لجنة المرأة والطفل بمجلس النواب جهود مملكة البحرين في مجال المرأة وتكافؤ الفرص مستلهمًا من مضامين كلمة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه السامية بمناسبة افتتاح دور الانعقاد الرابع من الفصل التشريعي الخامس وتوجيه جلالته اللامحدود بالاستمرار في دعم وتطوير الخطط والبرامج التي تُخصص للمرأة وعلى سبيل المثال لا الحصر، الخطة الوطنية لنهوض المرأة البحرينية بمبادراتها المهمة، إلى جانب جهود مجلس النواب في مجال التشريع والرقابة.

وتطرق الدوسري إلى تشكيل مجلس النواب اللجنة النوعية الدائمة لشؤون المرأة والطفل، التي تُعنى بدراسة جميع المواضيع المتعلقة بالمرأة والطفل، وكل ما من شأنه الارتقاء بالمرأة البحرينية وإسهاماتها، واستقرار أسرتها، ومدى اتفاقها مع الاتفاقات الدولية التي انضمت إليها مملكة البحرين.

وشارك في المؤتمر رئيس مجلس إدارة جمعية البحرين لتنمية المشاريع الصغيرة والمتوسطة النائب أحمد السلوم بورقة عمل تحت عنوان “المرأة البحرينية وريادة الأعمال مساهمات واعدة وإنجازات نوعية” استعرض فيها المسيرة الحافلة بإنجازات المرأة البحرينية في مجال ريادة الأعمال، وأشارت الأرقام بأن عدد السجلات النشطة في السوق المحلي بلغت 82 ألف سجل تجاري ونصيب المرأة البحرينية من هذه السجلات ما يقارب الـ 47%، إلى جانب مساهمة المرأة البحرينية في المؤسسات الصغيرة والمتوسطة. وأكد النائب السلوم على المبادرات الحكومية المطروحة التي تعزز من تنامي دور المرأة والإرتقاء بمكانتها في عالم المال والأعمال.

وتضمن المؤتمر عرض أوراق علمية تناولت مواضيع متنوعة عن المرأة والتنمية، وناقشت ممثلة منظمة الصحة العالمية في مملكة البحرين د. تسنيم عطاطرة تأثير كوفيد19 على صحة المرأة من وجهات نظر عالمية وإقليمية، وتحدثت القائم بأعمال الرئيس التنفيذي لجامعة بوليتكنك البحرين د. ريم أحمد البوعينين عن المساواة بين الجنسين خلال جائحة كوفيد 19، واستعرضت المؤسس والمدير العام لشركة “عبر القارات للاستشارات” السيدة هالة سليمان معالم وإنجازات بحرينية للمرأة في مجال ريادة الأعمال.

وتحدثت المدير العام بأكاديمية محمد بن مبارك آل خليفة للدراسات الدبلوماسية الدكتورة منيرة آل خليفة عن المرأة والدبلوماسية من خلال إضفاء الطابع المؤسسي على المساواة، واستعرضت نماذج عن السيدات القديرات والسفيرات المهمات في المنطقة أمثال الدكتورة الشيخة رنا بنت عيسى بن دعيج آل خليفة الأمين العالم لمجلس التعليم العالي، وأشارت إلى إدماج المرأة بشكل كبير في البرامج الدبلوماسية في مملكة البحرين بنسبة بلغت 45%، بالإضافة تدريبهم وصقل قدراتهم ومهاراتهم فضلًا عن مساندتهم في التغلب على العقبات في مجال العمل، إلى جانب إدماج احتياجات المرأة في سياسات وخطط الوزارات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.