اخبار البحرين

خليفة بن علي: تطوير المرافق الخدمية العامة بما يتماشى مع النمو العمراني بالجنوبية

أكد محافظ الجنوبية رئيس المجلس التنسيقي سمو الشيخ خليفة بن علي بن خليفة آل خليفة، أهمية تطوير المرافق الخدمية العامة بما يتماشى مع النمو العمراني الذي تشهده مناطق الجنوبية، بالتعاون والتنسيق مع مختلف الجهات المختصة.

جاء ذلك، أثناء ترؤسه، اجتماع المجلس التنسيقي الثامن في دورته الثالثة لعام 2022 عن بعد، بحضور نائب المحافظ العميد عيسى الدوسري، وبمشاركة الأعضاء من ممثلي الجهات المختلفة.

وأشاد سموه بجهود أعضاء المجلس التنسيقي في تعزيز التنسيق والتعاون المشترك لمتابعة تلبية احتياجات وتطلعات المواطنين بمختلف مناطق المحافظة الجنوبية بما يخدم الخطط التنموية والبرامج التطويرية للمحافظة، تنفيذاً للتوجيهات السديدة لحضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة ملك البلاد المعظم، ومتابعة صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد رئيس مجلس الوزراء.

ونوه بأن المجلس التنسيقي للمحافظة الجنوبية يعتبر من أهم القنوات التواصلية لدوره في وضع حلول مجدية لاحتياجات الأهالي المرصودة والعمل على حلها بالتعاون والتنسيق مع مختلف الجهات ذات الصلة.

واطلع سموه، على عرض مرئي قدمه مدير عام بلدية المنطقة الجنوبية عاصم عبداللطيف، تم من خلاله استعراض مستجدات تنفيذ وتطوير عدد من المشاريع والمرافق ومالها من دور في تلبية احتياجات الأهالي، ومنها مشاريع تطوير سوق الرفاع المركزي، ومشروع عين أم غويفة، بالإضافة إلى متابعة تنفيذ مشروع ممشى مدينة زايد.

وفي سياق آخر، اطلع سموه، على عرض مرئي قدمته وزارة الأشغال، اشتمل على إحصائيات ومواقع تجمع مياه الأمطار والتي بلغت 470 نقطة، وعليه قامت الوزارة بوضع خطة اشتملت على توفير صهاريج ومضخات في جميع مناطق المحافظة الجنوبية.

كما تناول العرض عدداً من المشاريع التطويرية للبنية التحتية كإعادة تأهيل الطرق وإنشاء الأرصفة، بالإضافة إلى إنشاء شبكات تصريف مياه الأمطار في عدد المجمعات: 917، 913، 926، بمدينة الرفاع ومجمع 805 بمدينة عيسى، وغيرها من المجمعات في طور التنفيذ، مشيراً سموه إلى ضرورة تنفيذ هذه المشاريع التي تلبي احتياجات الأهالي في المجال الخدمي والحرص على تنفيذها بالجودة العالية بما يعود بالنفع للمواطنين والمقيمين.

كما تابع، عرضاً مرئياً من قبل وزارة التربية والتعليم حول استعدادات بدء العام الدراسي الجديد 2022 2023، والمتمثلة في إنشاء وصيانة المرافق التعليمية في نطاق المحافظة الجنوبية والتي بلغت 56 مدرسة، حيث أشار سموه إلى أهمية المتابعة والتنسيق مع وزارة التربية والتعليم من اجل توفير المرافق التعليمية، بالشكل النموذجي من خلال احتضان المرافق المتطورة والتقنيات الحديثة.

من جانب آخر، استمع المجلس التنسيقي لمستجدات أعمال وتجهيزات وزارة السياحة خلال الفترة القادمة، منوهاً سموه بأهمية فتح أطر التعاون والتنسيق الدائم للمناسبات القادمة التي ستشهدها المحافظة الجنوبية.

وأكد استعداد المجلس التنسيقي للتعاون المتبادل وتعزيز أوجه العمل المشترك، بما يسهم في تعزيز مكانة المحافظة الجنوبية كواجهة سياحية متميزة تحظى بالعديد من المكتسبات الوطنية والتاريخية والحضارية.

وأشاد الحضور بالدور البارز الذي يقوم به سمو الشيخ خليفة بن علي، وتواصله المستمر خلال المجلس التنسيقي الأمر الذي يؤكد على دور الشراكة المجتمعية والسعي الحثيث لاستمرار التعاون والتنسيق مع مختلف الجهات، لتحقيق تطلعات ورؤى الأهالي في مختلف مناطق المحافظة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.