اخبار البحرين

طرح برامج “تحول أنظمة الطاقة المستدامة” و”القانون والإدارة الرياضية” و”القبالة”

أكدت عميدة الدراسات العليا في جامعة البحرين الدكتورة عذراء سيد عباس الموسوي، أن الجامعة حريصة على طرح برامج رصينة في الدراسات العليا، تستجيب إلى الاحتياجات الفعلية للمجتمع، وتتوافق مع الأولويات البحثية الوطنية والإقليمية.

وأشارت د. الموسوي إلى أن طرح ثلاثة برامج جديدة في الدراسات العليا مؤخراً يأتي من هذا المنطلق، الناظر إلى تسخير البحث العلمي لخدمة القطاعات الحيوية والصناعية في المملكة.

وكانت جامعة البحرين أعلنت طرح ثلاثة برامج جديدة، في مرحلة الدراسات العليا، هي: ماجستير القانون والإدارة الرياضية، وماجستير العلوم في تحول أنظمة الطاقة المستدامة، ودبلوم الدراسات العليا في القبالة والتوليد.

ونوهت عميدة الدراسات العليا إلى أن هذه البرامج الثلاثة ترفع عدد برامج جامعة البحرين في مرحلة الدراسات العليا إلى 43 برنامجاً أكاديمياً، تطرح خلال الفصل الدراسي الأول من العام الجامعي 2023/2024م، بواقع 34 برنامجاً للماجستير، وسبعة برامج للدكتوراه، وبرنامجين لدبلوم الدراسات العليا، مشيرة إلى استمرار تلقي طلبات الالتحاق ببرامج الدراسات العليا للفصل الدراسي الأول، إلى يوم 20 أغسطس 2023م، وذلك عبر موقع إدارة معلومات الطالب https://sis.uob.edu.bh/

وأشارت د. الموسوي إلى أن البرامج الجديدة تواكب الأطروحات العلمية الحديثة في مجالها، والمتغيرات المعرفية والتقنية، وتتلاءم مع متطلبات السوق المحلي، والإقليمي، والعالمي.

ماجستير العلوم في أنظمة تحول الطاقة المستدامة

وعن برنامج ماجستير العلوم في أنظمة تحول الطاقة المستدامة الذي تطرحه كلية الهندسة في الجامعة، قالت عميدة كلية الهندسة بالجامعة الدكتورة الشيخة هيفاء بنت إبراهيم آل خليفة: “يقدم برنامج ماجستير العلوم في أنظمة تحول الطاقة المستدامة المعرفة التقنية وغير التقنية المتنوعة الة بانتقال الطاقة، من خلال إطار أكثر استدامة، ونهج جديد لفهم الطبيعة المترابطة لأنظمة تحول الطاقة”.

وتابعت د. هيفاء بنت إبراهيم قائلة: “يعتبر مفهوم انتقال الطاقة من المفاهيم المعاصرة، ويقصد به تحول قطاع الطاقة من الأنظمة القائمة على الوقود الأحفوري لإنتاج الطاقة واستهلاكها (مثل النفط، والغاز الطبيعي، والفحم) إلى مصادر بديلة ذات انبعاثات منخفضة الكربون”.

وزادت مستدركة “لكن لا يزال تحول الطاقة يفرض تحديات تكنولوجية وتجارية وسياسية كبيرة”، مؤكدة أن “مواجهة هذه التحديات يتطلب بناء القدرات اللازمة لإعداد مهنيين مدربين تدريباً جيداً، ولديهم معرفة عميقة بمتطلبات هذا التحول العالمي”.

ونوهت د. هيفاء بنت إبراهيم إلى أن “ماجستير العلوم في أنظمة تحويل الطاقة المستدامة، الذي يقدمه قسم الهندسية الكيميائية بالكلية، هو برنامج متعدد التخصصات، مدته 36 ساعة معتمدة، وهو مصمَّمٌ لتوفير المعرفة المستندة إلى الأنظمة في مجالات رئيسية عدة منها: الطاقة المستدامة، وتوليد الطاقة، والتخزين، وسياسة الطاقة وإدارتها، ورقمنة الطاقة”، مشيرة إلى أن “خريجي البرنامج سيحصلون على أحدث المعارف، والتفكير النقدي، ومهارات حل المشكلات، لمعالجة القضايا التقنية والاقتصادية والبيئية في تصميم أنظمة الطاقة المستدامة المختلفة”.

الماجستير في القانون والإدارة الرياضية

وفيما يتصل ببرنامج الماجستير في القانون والإدارة الرياضية، أشار عميد كلية الحقوق الدكتور صلاح محمد أحمد، إلى أن أهم ما يميز برنامج ماجستير القانون والإدارة الرياضية أنه يُكسب الملتحقين معارف ومهارات قانونية ورياضية عديدة، عبر مناقشة عدد من المقررات الدراسية النظرية والعملية، وتناول المفاهيم والمفردات في مجال القانون والإدارة الرياضية.

وأوضح أن من بين مخرجات البرنامج تزويد الخريج بالمهارات القانونية والإدارية في مجال الأنشطة الرياضية، والإلمام بالقواعد واللوائح المنظمة للألعاب الرياضية، في ضوء المعطيات والظروف الخاصة بالقطاع الرياضي، على نحو يمكنه من إبرام عقود الاحتراف الرياضية للاعبين والعقود المنظمة للأنشطة الرياضية والإعلامية، بما يضمن حقوق الأطراف ذات العلاقة، وحل المشكلات في مجال المنازعات الرياضية، سواء ما يتعلق بتفسير هذه العقود أم تنفيذها أم فسخها، وكذلك ما يتعلق بمسائل التحكيم الرياضي.

ومن المقرر طرح البرنامج بالتعاون مع كليات: إدارة الاعمال، والعلوم الصحية والرياضية، والآداب، وتقنية المعلومات.

وقال د. أحمد: “إن البرنامج الجديد سيمكن خريجيه من تحليل المعطيات الحقوقية والقضايا القانونية والاقتصادية والمنازعات الرياضية ذات العلاقة، كما أنه سيساعدهم على توظيف تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في حل المشكلات والتواصل مع الآخرين في المجالين الحقوقي والرياضي، ناهيك عن تحمل المسؤولية في اتخاذ القرار في المسائل المهنية والأخلاقية، والعمل ضمن الفريق الواحد”.

وأكد العميد أن اهتمام جامعة البحرين بهذا البرنامج بشكل خاص، يأتي تلبية لاحتياجات سوقي العمل المحلي والخليجي، فضلاً عن السوق الدولي.

دبلوم الدراسات العليا في القبالة والتوليد

وعن دبلوم الدراسات العليا في القبالة و التوليد، قالت عميدة كلية العلوم الصحية والرياضية الدكتورة لينا محمد خنجي: “إن البرنامج يهدف إلى إعداد كفاءات تمريضية وطنية متخصصة في علوم القبالة والتوليد، قادرة على تقديم الرعاية التمريضية المستندة إلى الأدلة والبراهين العلمية الحديثة للمرأة خلال مراحل الحياة المختلفة، خاصة قبل وأثناء الحمل والمخاض والولادة، وأيضا أثناء فترة النفاس، مع تقديم الرعاية الخاصة للأطفال حديثي الولادة، وكل ما له صلة بصحة المرأة والطفل”.

ولفتت د. خنجي إلى أنه “جرى تطوير البرنامج لدرجة دبلوم الدراسات العليا في القبالة والتوليد، توافقآ مع المعايير العالمية لممارسة مهنة القبالة والتوليد وذلك بالاعتماد على توفير الكفايات الأساسية لممارسة مهنة القبالة والتوليد، وفق معايير التعليم الدولية من قبل الاتحاد الدولي للقابلات، ونظام ممارسة المهنة في مملكة البحرين وفق نظام الترخيص لمزاولة مهنة القبالة، من قبل الهيئة الوطنية لتنظيم المهن والخدمات الصحية”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.