اخبار البحرين

فوز مشرّف لـ «بابكو» بجائزة الأميرة سبيكة لدعم تقدّم المرأة

عن فئة الشركات الكبيرة بالقطاع الخاص

في تقدير رفيع المستوى لجهودها التي تبذلها لدعم المرأة البحرينية بالشركة، أعلنت لجنة تحكيم الجائزة فوز شركة نفط البحرين “بابكو” بجائزة الأميرة سبيكة بنت إبراهيم آل خليفة لدعم تقدّم المرأة، عن فئة الشركات الكبيرة بالقطاع الخاص، 2022.

وجاء الفوز المشرف للشركة بعد قياس وتقييم لجنة تحكيم الجائزة لمدى التقدّم الكبير الذي أحرزته شركة “بابكو” في تطبيق خططها واستراتيجياتها المتعلقة بدعم تقدّم المرأة، وتقييم الإجراءات والخطط المتعلقة بتوفير الفرص العادلة والمتكافئة للمرأة البحرينية العاملة في الشركة، ومراجعة السياسات التي تتبعها شركة “بابكو” في هذا الشأن.

وتقدم رئيس مجلس إدارة الشركة عبدالله الزين، بالشكر والعرفان لصاحبّة السمو الملكي الأميرة سبيكة بنت إبراهيم آل خليفة، قرينة عاهل البلاد المعظّم، رئيسة المجلس الأعلى للمرأة، لرعاية سموها الكريمة لهذه الجائزة الرفيعة التي تهدف إلى دعم تقدّم المرأة البحرينية وتمكينها ومنحها الفرص العادلة لتكريس دورها البناء ومشاركتها الفاعلة في عمليّة التنمية الشاملة بالقطاعين العام والخاص والتي يشهدها العهد الزاهر لصاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة، ملك البلاد المعظم.

وأضاف بأن هذه الجائزة الرفيعة هي ترجمة لرؤية القيادة الرشيدة في العمل على دعم المرأة وتمكينها وتبني منهجيات إدماج احتياجاتها في التنمية وتكافؤ الفرص، الأمر الذي انعكس إيجابياً على رفع مساهمة المرأة في مسيرة التنمية والازدهار التي تشهدها مملكة البحرين على جميع المستويات.

كما قدم الشكر لرئيس وأعضاء لجنة التحكيم على ما التزموا به في قرارهم من حيادية وشفافية وحُسن تقدير للجهود المستدامة التي تبذلها الشركة في رعاية وتمكين ودعم تقدّم المرأة العاملة في شركة “بابكو” التي تمتلك الكثير من الطاقات الخلاقة، وتنظر لها الشركة كشريك أساسي وعلى قدر عالٍ من الكفاءة.

وأعرب عن فخر الشركة الكبير بالفوز بهذه الجائزة المرموقة، موضحاً بأن المرأة في شركة “بابكو” قد نالت أعلى المناصب الاشرافية والقيادية والتنفيذية في الشركة، وأثبتت قدرتها الفائقة على تحمّل المسؤوليات بكل جدارة واقتدار.

وأضاف رئيس مجلس إدارة الشركة بأن هذه الجائزة المرموقة ستحفز الشركة على مواصلة الخُطى المدروسة في تقديم الدعم والمساندة للمرأة البحرينية، مستنيرين بتوجيهات صاحبة السمو، مجددين العزم على تقديم المزيد من الجهود لضمان استمرار تقدّم المرأة البحرينيّة وتعزيز مشاركتها في مسيرة النجاح الكبيرة التي تشهدها شركة نفط البحرين.

من جانبه، أعرب عبدالرحمن جواهري عن سعادته بالفوز بهذه الجائزة الرفيعة، التي جاءت تقديراً للجهود المستمرة التي تبذلها “بابكو” لدعم ورعاية تقدم المرأة البحرينية العاملة بالشركة، مضيفاً بأن المكتسبات الحقيقية التي تتمتع بها المرأة البحرينية اليوم إنما تحققت بفضل الله ثم بفضل جهود صاحبّة السموّ الملكي، حفظها الله ورعاها، وسعيها الدؤوب لدعم المرأة البحرينية وتمكينها ومنحها الفرص المتكافئة للوصول إلى مراكز صنع القرار.

وأضاف بأن لدى الشركة رؤيتها الخاصة في الريادة والتميّز في الأداء المؤسسي وكذلك الأداء الفردي لتحقيق الأثر المستدام في تمكين المرأة من خلال توفير مقومات تحقق لها التقدّم على كافّة المستويات، الأمر الذي نجحت معه الشركة في الحصول على الكثير من التقدير في هذا الشأن.

وأوضح أنها مناسبّة تستوجب منا كإدارة توجيه الشكر والتقدير لكافة الموظفين والموظفات الأعزاء، على جهودهم والتزامهم والمهنيّة الكبيرة التي يتحلون بها إضافة إلى مساندتهم المستمرة لخطط مجلس الإدارة ودعمهم لاستراتيجياته التي مكّنت الشركة من تكريس مكانتها الرائدة، معرباً عن أمله بأن يستمر فريق العمل في “بابكو” بنفس الروح لتحقيق المزيد من الإنجازات.

وتأتي جائزة صاحبة السمو الملكي الأميرة سبيكة بنت إبراهيم آل خليفة لتقدم المرأة البحرينية، تعبيراً عن جدية مملكة البحرين في ان تكون عملية تقدم المرأة خاضعة للتخطيط المدروس والاستشراف الاستراتيجي القابل للمتابعة والتقييم لقياس تقدم المرأة البحرينية باعتبارها شريك يحظى بفرص متكافئة في الحياة العامة.

كما تعتبر الجائزة من المبادرات الوطنية الهامة في مجال تعزيز مركز المرأة في مجال العمل والأداة العلمية لترجمة الكيفية التي يجب أن تهيأ فيها الأرضية التنظيمية والإدارية للمرأة البحرينية العاملة من خلال وضع معايير علمية وموضوعية وقابلة للقياس تدعم جهود مؤسسات العمل في القطاعين الرسمي والخاص في تحقيق أوجه تكافؤ الفرص على مستوى التنمية الوطنية المستدامة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.