اخبار البحرين

محافظ وأهالي المحرق يعبرون عن شكرهم لسمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة

محافظ المحرق يشيد بمضامين كلمة وزير الداخلية

رفع سعادة السيد سلمان بن عيسى بن هندي المناعي، محافظ محافظة المحرق، باسمه وباسم أهالي محافظة المحرق أسمى آيات الشكر والامتنان إلى سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة، النائب الأول لرئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة، رئيس الهيئة العامة للرياضة، رئيس اللجنة الأولمبية البحرينية، على توجيهات سموه للجهات المعنية إلى التسريع في إجراءات إنجاز مشروع نادي البحرين، والذي يهدف إلى صيانة وترميم المبنى الرئيسي للنادي العريق.

مؤكداً أن هذا الخبر أثلج صدور أهالي المحرق، لما يحمله نادي البحرين من أرث رياضي وثقافي عظيم، له المكانة في قلوب رجالات وأهالي المحرق، مستذكراً أسماء مرت على تاريخ النادي منذ تأسيسه وحتى يومنا هذا، وهم من نخبة النخب من أعلام الوطن ورواده في المجال الفكري والثقافي والأدبي والسياسي والرياضي، متمنياً عودة النادي إلى سابق عهده مسطراً للإنجازات ومنبراً للفكر والثقافة.

جاء ذلك خلال المجلس الاسبوعي لمحافظة المحرق، والذي عبر من خلاله المحافظ عن خالص اعتزازه وتقديره لما تضمنته كلمة معالي الفريق أول معالي الشيخ راشد بن عبدالله آل خليفة، وزير الداخلية، عقب لقاء معاليه مع رؤساء المآتم، التي أكدت النهج الراسخ للقيادة الحكيمة في رعاية حرية المعتقدات والممارسات الدينية، مؤكداً أن كلمة معالي الوزير رسمت طريق النجاح لموسم عاشوراء، ووضعت النقاط على الحروف من أجل سلامة المواطنين والمشاركين في الموسم، وفي نقل الصورة الحضارية عن مملكة البحرين.

كما واستضاف المجلس، السيد مساعد سلمان مساعد، مدير إدارة تمكين الشباب بوزارة شؤون الشباب والرياضة، الذي أكد بدوره أن الوزارة برئاسة سعادة السيد أيمن بن توفيق المؤيد وزير شؤون الشباب والرياضة تعمل على اكتشاف وصقل وإبراز المواهب الشبابية، حيث انطلقت أنشطة وبرامج مدينة شباب 2030 هذا العام، مع عودة الأوضاع إلى طبيعتها بعد الظروف الصحية التي فرضتها الجائحة.

مبيناً إلى أن المدينة تطرح هذا العام أكثر من 70 برنامجًا تدريبيًا متنوعًا، 70% من البرامج تأتي متماشية مع التوجهات الجديدة لسوق العمل، موضحاً أن مدينة شباب 2030 من خلال برامجها المتنوعة توفر 2400 فرصة تدريبية، ويبلغ عدد المتطوعين المشاركين في إدارة وتنظيم المدينة 200 متطوع ومتطوعة، مؤكداً بأن الوزارة مستمرة في تنظيم المبادرات المتنوعة والمختلفة التي تساهم في تحفيز ودعم الشباب البحريني.

وفي مداخلات الأهالي، طالب عدد من رواد المجلس هيئة الكهرباء والماء بضرورة دراسة اعادة افتتاح مكتب خدمات المشتركين في محافظة المحرق، خاصة لكبار السن وذوي الاحتياجات الخاصة، لصعوبة التواصل واستخدام الخدمات الإلكترونية، مشيدين بجهود الهيئة في توفير أفضل الخدمات للمشتركين.

وفي ختام المجلس، أكد العميد سلطان الكعبي نائب مدير عام مديرية شرطة محافظة المحرق، بأن المديرية من باب الشراكة المجتمعية تعمل بشكل دوري بتنظيم المحاضرات التوعوية حول حالات الطوارئ والتعامل مع الحريق، لربات الأسر والخادمات وأصحاب المطاعم والمنشآت.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.