اخبار البحرين

محمد القائد: حكومة البحرين الأولى على الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بالانتقال لـ “مايكروسوفت 365”

نظّمت هيئة المعلومات والحكومة الإلكترونية بالتعاون مع شركة مايكروسوفت الرائدة في مجال التقنية ورشة عمل استعرضت أحدث الابتكارات المقدمة من قبل الشركة أمام مدراء ورؤساء تقنية المعلومات في قطاع تكنولوجيا المعلومات في مختلف الجهات الحكومية في مملكة البحرين. وتأتي هذه الخطوة بعد تجديد الشراكة الاستراتيجية مع حكومة مملكة البحرين ممثلة بهيئة المعلومات والحكومة الإلكترونية مؤخراً لدعم الجهود الوطنية وتسريع عملية التحول الرقمي في مملكة البحرين.

وفي هذا الصدد أكد محمد علي القائد، الرئيس التنفيذي لهيئة المعلومات والحكومة الإلكترونية على توليه القيادة الرشيدة والحكومة من دعم لا محدود لتوظيف وتبني التقنيات الحديثة والمتقدمة بالقطاع الحكومي و أهمية الاستفادة منها بما يسهم بتطوير مجتمعٍ قائم على البيانات والمعلومات. مشيداً بما تحقق من مكتسبات وطنية في هذا الإطار، منوهاً بالتعاون القائم بين مملكة البحرين و الشركات الرائدة في المجال التقني ومنها شركة مايكروسوفت والذي لعب دوراً محورياً في تحقيق الأهداف الوطنية ودعم عملية التحول الرقمي بالمملكة. منوهاً بأن تجديد الشراكة الاستراتيجية مع الشركة من شأنه أن يسهم بتسهيل الانتقال للمرحلة التالية والتي تعزز الجهود المشتركة والدؤوبة للمحافظة على استمرارية توفير الخدمات بذات الكفاءة والجودة مع الارتقاء بالنمو الاقتصادي وحياة المواطنين والمقيمين في البحرين”.

وأضاف الرئيس التنفيذي للهيئة بأن مملكة البحرين استطاعت من تحقيق الريادة الإقليمية بتبنيها لسياسة الحوسبة السحابية أولا في القطاع الحكومي، وأعرب عن فخره واعتزازاه بكون حكومة البحرين أول حكومة في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا، تنتقل بشكل كامل إلى خدمات الحوسبة السحابية (مايكروسوفت 365) الأمر الذي أسهم في دعم العمل الحكومي وعزز من جودته ومخرجاته، مشيرا إلى أن ذلك مكنها من الاستفادة من المزايا العديدة التي وفرتها التقنية واتاح المجال واسعا لدعم جهودها للجهات للتحول الرقمي وتطوير لأعمال في مختلف المجالات بالمملكة، مضيفاً بأن الفترة القادمة، ستبحث العديد من المؤسسات لإجابة كيف ستكون رحلات الحوسبة السحابية الخاصة بهم، ولذلك يعتبر هذا الحدث فرصة مهمة لعرض القدرات الجديدة التي ستتحقق من خلال هذه الشراكة”.

وخلال الحدث، شارك القائد تفاصيل الشراكة بين حكومة البحرين ومايكروسوفت، وسلط الضوء على الثمار المترتبة على هذه الشراكة ومضاعفة استفادة الجهات الحكومية من مزايا الاتفاقية العديدة التي ستستهم ومن خلال الاستخدام السهل والسلس للتكنولوجيا في تحسين الخدمات عبر توظيف تكنولوجيا المعلومات، بجانب توفيرها حزمة من البرامج التدريبية وورش العمل لموظفي الجهات الحكومية بغية صقل وتطوير الكفاءات الوطنية العاملة في قطاع التقنية بالحكومة.

وبدوره، قال الشيخ سيف بن هلال الحوسني، المدير العام لدى مايكروسوفت البحرين وعُمان: “حرصت مايكروسوفت دوماً، في سياق علاقتها الراسخة مع حكومة البحرين، على تحقيق التزاماتها في تعزيز استخدام المملكة للتقنيات المتقدمة وتحفيز إطلاق المبادرات والمشاريع المبتكرة. وتأتي خطوة تجديد الشراكة بالتماشي مع هذه المساعي، إذ ندرك بأن التكنولوجيا المتقدمة مثل الحوسبة السحابية والذكاء الاصطناعي وإنترنت الأشياء توفر إمكانات غير مسبوقة وتفتح آفاقاً جديدة لتحقيق النمو الاقتصادي وتوفير الخدمات المتطورة. ونتطلع إلى تأدية واجبنا في هذه الشراكة في دعم الحكومة للاستفادة من هذه الفرص”.

وخلال الورشة استعرضت هيئة المعلومات والحكومة الإلكترونية تفاصيل التعاقد الداعم للشراكة القائمة مع شركة مايكروسوفت حيث أوضحت آلية الشراء وأفضل الممارسات التي تضمن الاستفادة التامة لما يضفيه التعاقد من فائدة تعود على الجهات الحكومية. بجانب تسليطها الضوء على جهود فريقها المبذولة ودعمها لضمان استمرارية العمل والاستفادة القصوى من الخدمات المقدمة، كما واستعرضت الهيئة تجربتها في خدمة الحوسبة السحابية End Point manager (Intune) والتي تتمثل في عرض أفضل الممارسات الرائدة في إدارة أجهزة المستخدمين من حاسب آلي و أجهزة الهواتف الذكية لعمل التحديثات والتطويرات اللازمة على أنظمة التشغيل والتطبيقات والذي يُسهم في رفع مستوى الحماية والأمان وتوفير الوقت والجهد.

من جانبها استعرضت شركة مايكروسوفت مجموعة من خدماتها ، مثل “خدمة آزور”، و”آزور ماركت بليس”، و”منصة باور”، والتي من شأنها أن تدعم حكومة مملكة البحرين في تزويد مواطنيها بالخدمات وتحديث البنية التحتية وتعزيز أمان الحوسبة السحابية ومعايير الامتثال. كما قدمت الشركة توصياتٍ حول أفضل التدابير والممارسات لتحسين التجربة الرقمية وإعادة ابتكار سبل تقديم الخدمات للمواطنين والمقيمين.

وانطلاقاً من الشراكة الاستراتيجية التي تجمع البحرين مع مايكروسوفت منذ 23 عاماً، يتيح تجديد الاتفاقية لهيئة المعلومات والحكومة الإلكترونية الاستفادة من خدمات الشركة وتحفيز النمو الاقتصادي في مملكة البحرين وصقل مهارات الموظفين الحكوميين بما ينسجم مع الرؤية الاقتصادية 2030 في البحرين. والجدير بالذكر أن الاتفاقية تشتمل على أكثر من 80 ألف ترخيص لموظفي الجهات الحكومية، بالإضافة إلى تقديم الدعم الفني من المستوى الثاني والثالث على مدار اليوم والعديد من ورش العمل. كما تشمل الاتفاقية تفعيل خدمات الحوسبة السحابية ضمن حزمة برامج Microsoft 365 إلى جانب إنشاء منصة خاصة بكل جهة تتضمن التطبيقات والبرامج الافتراضية التي تسهل سير العمليات وترفع مستوى أمان البيانات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.