اخبار البحرين

من لاعب في فريق عريق إلى عتال..كيف تحولت حياة دولي سابق رأسا على عقب؟

اعترف اللاعب السابق لمنتخب أوكرانيا ونادي زينيت الروسي لكرة القدم، رومان مكسيميوك، بأن إدمانه على القمار قلب حياته رأسا على عقب.

وقال مكسيميوك في حوار مع موقع “فان داي”، إنه يعاني من إدمان القمار، مشيرا إلى أن إدمانه للكازينو دمر حياته تماما.

وقال بحسب روسيا اليوم: إنه فقد كل ما يملك من أموال، ويعمل الآن عتالا.

وأضاف اللاعب الذي كان يشغل مركز خط الوسط، إنه اشترى ثلاث شقق في إيفانو فرانكوفسك مقابل مكافأة الفوز مع زينيت بكأس روسيا عام 1999، قبل أن يضطر لبيعها جميعها في وقت لاحق ليشتري شقة واحدة في كييف والتي تركها لزوجته السابقة بعد الطلاق.

وكان مكسيميوك، الذي يبلغ من العمر الآن 47 عاما، دافع عن ألون نادي زينيت لموسم واحد 1998/1999، حيث خاض معه 51 مباراة سجل خلالها 13 هدفا.

على الصعيد الدولي، شارك مكسيميوك في خمس مباريات مع منتخب أوكرانيا، قبل أن يعتزل اللعب في العام 2011.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *