اخبار البحرين

نيابة عن سمو ولي العهد رئيس مجلس الوزراء.. الشيخ خالد بن عبد الله يحضر احتفال السفارة الإماراتية بعيد الاتحاد

أناب صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة، ولي العهد رئيس مجلس الوزراء حفظه الله، معالي الشيخ خالد بن عبد الله آل خليفة، نائب رئيس مجلس الوزراء، لحضور حفل الاستقبال الذي نظمته سفارة دولة الإمارات العربية المتحدة لدى مملكة البحرين مساء اليوم، وذلك بمناسبة عيد الاتحاد الثاني والخمسين لدولة الإمارات العربية المتحدة الشقيقة.

ولدى وصول معاليه موقع الحفل، يرافقه عدد من أصحاب السعادة الوزراء، كان في مقدمة مستقبليه سعادة الشيخ سلطان بن حمدان بن زايد آل نهيان، سفير دولة الإمارات العربية المتحدة لدى مملكة البحرين، حيث نقل معاليه تهاني وتبريكات صاحب السمو الملكي ولي العهد رئيس مجلس الوزراء حفظه الله، إلى صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة، وإلى أخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، وإلى سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس الدولة نائب رئيس مجلس الوزراء وزير ديوان الرئاسة بدولة الإمارات العربية المتحدة، وإلى الشعب الإماراتي الكريم.

وبهذه المناسبة، أكد معالي الشيخ خالد بن عبد الله آل خليفة أن العلاقات التاريخية والأخوية الراسخة والمتميزة التي تجمع مملكة البحرين ودولة الإمارات العربية المتحدة الشقيقة، وفي ظل ما تحظى به من رعاية واهتمام من حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة، ملك البلاد المعظم، وأخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة، حفظهما الله، وحرصٍ على تطويرها وتنميتها، تحمل في طياتها أبعاداً وقيماً إنسانية سامية ورفيعة، وتجسد معاني الألفة والوفاء والإخلاص والاحترام المتبادل.

وأوضح معاليه أن العلاقات الممتدة عبر التاريخ بين البلدين تعد أنموذجاً رائداً ورائعاً لما يجب أن تكون عليه العلاقات بين الدول الشقيقة والصديقة، وهو ما جعل من التقارب والتكامل سمة أساسية في كافة أوجه التعاون القائم بينهما على نحو يسهم في مواصلة البناء على ما تحقق من منجزات معززة للتلاحم والتكاتف؛ ومحققة على الدوام ما فيه خير وصالح البلدين وشعبيهما الشقيقين.

ونوَّه معاليه بالدور المحوري والريادي الذي تضطلع به دولة الإمارات العربية المتحدة الشقيقة في الحفاظ على أمن واستقرار المنطقة، وإسهاماتها الفاعلة على الصعيد الدولي، والرامية إلى توحيد المساعي الأممية والاستعداد المسبق لمواجهة الظواهر والتحديات ذات التداعيات الخطرة على البشرية جمعاء، لاسيما التغير المناخي.

وأشاد معاليه في هذا الصدد بجهود دولة الإمارات العربية المتحدة الشقيقة لاستضافة المؤتمر الثامن والعشرين للأطراف في اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية بشأن تغير المناخ (COP28)، والذي يعد حدثاً عالمياً مهماً ومنصة دولية فاعلة من شأنها أن تسهم في إيجاد حلول عملية للحد من تداعيات تغير المناخ؛ لضمان تحقيق أمن بيئي مستدام للأجيال القادمة، معرباً عن التزام مملكة البحرين بدعم كافة المبادرات الهادفة إلى مواجهة التحديات المشتركة وتحقيق التنمية المستدامة، راجياً للإمارات مزيداً من التقدم والرفعة والازدهار، وسائلاً المولى عز وجل أن يديم على البلدين والشعبين الشقيقين نعمة الأمن والأمان والرخاء والاستقرار في ظل قيادتيهما الحكيمتين.

من جانبه، تقدم سعادة الشيخ سلطان بن حمدان بن زايد آل نهيان، سفير دولة الإمارات العربية المتحدة لدى مملكة البحرين، بالتهاني لصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله ورعاه، ولصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، ولحكام إمارات الدولة وشعب الإمارات الكريم.

كما أعرب سعادة السفير عن شكره وتقديره لصاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة، ولي العهد رئيس مجلس الوزراء، حفظه الله، على حرصه على دعم العلاقات الاخوية بين البلدين، ولمعالي الشيخ خالد بن عبد الله آل خليفة، نائب رئيس مجلس الوزراء، لتشريفه احتفال السفارة، كما شكر سعادته حضور سعادة الدكتور عبداللطيف بن راشد الزياني، وزير الخارجية، وكبار المسؤولين في مملكة البحرين.

وأكد سعادة الشيخ سلطان بن حمدان بن زايد آل نهيان أن المستوي الرفيع في حضور احتفال السفارة بعيد الاتحاد الـ52 يعبر بصدق عن عمق العلاقات الأخوية المتميزة بين البلدين الشقيقين، والتي أرسى قواعدها الآباء والأجداد، ونسير نحن على نهجها اليوم، والتي تجد اليوم كل الدعم والمساندة من قبل صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، وحضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة، ملك مملكة البحرين المعظم، حفظهما الله.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.