اخبار البحرين

وزيرا “الأشغال والمواصلات” يتفقدان أعمال مشروع مبنى”المواصلات والاتصالات”

قام سعادة المهندس إبراهيم بن حسن الحواج وزير الأشغال وسعادة السيد محمد بن ثامر الكعبي وزير المواصلات والاتصالات بجولة تفقدية لمشروع المبنى الرئيسي لوزارة المواصلات والاتصالات بمحافظة المحرق يرافقه كل من وكيل وزارة الأشغال المهندس أحمد عبدالعزيز الخياط، ووكيل شؤون الموانئ والملاحة البحرية الشيخ أحمد بن عيسى آل خليفة ووكيل النقل البري المهندس سامي عبدالله بوهزاع، والقائم بأعمال شؤون الطيران المدني السيد حسين أحمد آل شعيل، والوكيل المساعد لمشاريع البناء والصيانة المهندس الشيخ مشعل بن محمد آل خليفة، والوكيل المساعد للموارد والمعلومات السيد نبيل عبدالحميد الشيخ والوكيل المساعد للنقل البري السيدة ندى يوسف دين والوكيل المساعد للنقل الجوي وسلامة وأمن الطيران السيدة ابتسام محمد الشملان والمهندسة مريم عبدالله أمين مدير إدارة المشاريع الاستراتيجية، وعدد من المسؤولين والمهندسين بالوزارتين.

وذكر سعادة وزير الأشغال بأن تنفيذ هذا المشروع يأتي في إطار الاهتمام المستمر بالمشروعات الخدمية المتنوعة التي تقوم وزارة الأشغال بتصميمها والإشراف على تنفيذه.

وأضاف انه سيتم تسليم المبنى إلى وزارة المواصلات والاتصالات خلال الربع الثالث من العام الحالي بعد الانتهاء من تنفيذه إدارة المشاريع الاستراتيجية بوزارة الأشغال.

وأوضح بانه قد تم الانتهاء من تنفيذ كافة الأعمال الانشائية للمبنى وتغذيته بالتيار الكهربائي ويجري حالياً تنفيذ الاختبارات التشغيلية النهائية للأنظمة والأجهزة الإلكتروميكانيكية والتي تشمل أنظمة التكييف وإطفاء الحريق والسلامة وإدارة المبنى والأمن وكاميرات المراقبة ودخول المبنى بالإضافة إلى أجهزة الكهرباء الاحتياطية وغيرها، من أجل ضمان تحقيقها لأعلى معايير الأداء، واستيفاءها لجميع الاشتراطات الفنية المطلوبة.

وبهذا الشأن، صرح سعادة وزير المواصلات والاتصالات خلال الزيارة بضرورة الالتزام بالبرنامج الزمني المعتمد لتنفيذ المشروع لما لهذا المبنى من أهمية والذي مزج ذلك كله في تصميم معماري متميز يعكس طبيعة عمل وزارة المواصلات والاتصالات حيث سيضم المبنى معظم إدارات وتخصصات الوزارة المختلفة في مقر واحد بتصميم معماري مميز سيساهم في حس المسؤولية لدى منتسبي الوزارة لرفع مستوى الإنتاجية والكفاءة وتعزيز قنوات التواصل والتنسيق وانسيابية العمل بالإضافة إلى سهولة إنجاز المهام المناط بالوزارة والخدمات المقدمة للمراجعين، مضيفاً سعادته بأن هذا المشروع سيسهم في خفض النفقات والتكلفة التشغيلية للمرافق بما يحقق التوظيف الأمثل للموارد الحكومية بشكل مستدام ويعكس التطور والتقدم الحضاري والعمراني الذي وصلت إليه مملكتنا الغالية.

وفي ختام الجولة أعرب سعادة السيد محمد بن ثامر الكعبي وزير المواصلات والاتصالات عن عميق شكره وتقديره للمهندس إبراهيم بن حسن الحواج وزير الأشغال وكافة الإدارات المعنية بالوزارتين على التعاون والتنسيق في هذا المشروع الهام الذي سيشكل واجهة معمارية عصرية ورؤية حديثة وانطباع حضاري لدى زائري مملكة البحرين.

الجدير بالذكر تمت إدارة المشروع من قبل إدارة المشاريع الاستراتيجية بوزارة الأشغال وتم تصميمه والاشراف على أعمال تنفيذه بواسطة مكتب دار الخليج للهندسة، في حين تمت ترسية أعمال المقاولة من قبل مجلس المناقصات والمزايدات على السادة/ شركة الجميل للمقاولات، ويقع المشروع على مساحة أرض تبلغ حوالي 15,611 متر مربع، في حين بلغت مساحة البناء حوالي 19,275 متر مربع، ويتكون المبنى من سبعة طوابق بالإضافة إلى طابق سفلي يضم الخدمات الكهروميكانيكية المشغلة للمبنى، ومسطحات خضراء و 219 موقفاً للسيارات، كما تم تزويد المبنى بأحدث الأنظمة والأجهزة والتقنيات والمواد الصديقة للبيئة وفق أرقى المعايير العالمية لمواكبة متطلبات البناء الحديثة وتوفير البيئة الملائمة للموظفين ومرتادي المبنى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.