اخبار البحرين

وضعها يبكي الحجر.. أب مصري يتجرد من إنسانيته ويسجن طفلته 3 سنوات انتقاماً من طليقته

وسائل إعلام مصرية


تجرد أب من إنسانيته وأقدم على احتجاز طفلته البالغة من العمر 10 سنوات، وقيدها في السرير بالجنازير لمدة 3 سنوات، لمنعها من زيارة والدتها بعدما طلبت منه الطلاق.

وفي التفاصيل، تلقى مدير أمن محافظة الدقهلية جمهورية مصر العربية إخطارا من مأمور مركز ميت غمر بجنوب الدقهلية، بلاغاً من أهالي قرية كوم النور التابعة لمركز ميت غمر يفيد بالعثور على طفلة مقيدة بالجنازير داخل منزل مهجور بالقرية، واتهموا والدها بتقييدها لمدة 3 سنوات.

انتقل ضباط المباحث إلى مكان الواقعة وتبين العثور على الطفلة شهد (12 سنة)، مقيدة بالجنازير من قدميها بالسرير وتجلس في وضع القرفصاء وتبكي، وبسؤالها أكدت أن والدها قيدها لمنعها من الخروج والذهاب لوالدتها التي تطلقت منه. وفقاً لصحيفة “المصري اليوم”.

وقام ضباط المباحث بفك قيود الطفلة ونقلها لمستشفى ميت غمر العام للعلاج وتوقيع الكشف الطبي عليها.

وأكد شهود عيان من الأهالي أن الطفلة شهد اختفت منذ 3 سنوات وكلما سألوا والدها عليها أكد أنها ذهبت لوالدتها، ولكنهم بدأوا في سماع أصوات بكاء متواصل من المنزل، وفي البداية ظنوا أن المنزل «مسكون» فقرر اثنان من الشباب دخول المنزل من أعلى السطوح لاستبيان سبب البكاء وفوجئوا بالطفلة مقيدة في السرير بإحدى الغرف ولا يوجد بجوارها أي طعام.

تمكن ضباط مباحث مركز ميت غمر من القبض على الأب الذي علل تصرفه بأنه يحافظ على طفلته حتى لا تخرج من المنزل في عدم وجوده وهي في سن خطرة.

تحرر محضر بالواقعة وأحيل للنيابة العامة للتحقيق.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.