اخبار مصر

اخبار مصر / هيفاء أبو غزالة: نتطلع لتعزيز التعاون مع كافة الشركاء لتحسين الأوضاع الصحية في المنطقة العربية

شهدت الأمانة العامة لجامعة الدول العربية، اليوم الثلاثاء، حفل إطلاق الاستراتيجية العربية بشأن إتاحة خدمات الصحة العامة في سياق اللجوء والنزوح في المنطقة العربية وخطة عملها.

وقالت السفيرة د. هيفاء أبو غزالة الأمين العام المساعد رئيس قطاع الشؤون الاجتماعية في جامعة الدول العربية إن “هذا الحفل يأتي في نفس الأسبوع الذي يشهد إحياء اليوم العالمي للاجئين الموافق 20 يونيو من كل عام، مضيفة: “نستذكر في هذا اليوم الظروف المعيشية الصعبة التي يعيشونها اللاجئين، اللذين هم دائماً أكثر عرضة للأمراض والأوبئة، ويواجهون تحديات كثيرة للحصول على الخدمات الصحية الأولية، كما أن انتشار الأمراض والأوبئة وجائحة كورونا زادت أوضاعهم سوءاً، الأمر الذي يتطلب التدخل الطارئ لحمايتهم والاستجابة لاحتياجاتهم، ومساعدة الدول المضيفة لهم، من خلال تعزيز المساندة اللازمة للنظم الصحية المضيفة للاجئين لضمان تلبية الاحتياجات الصحية لهم والمجتمعات المضيفة.

وتابعت: “من هذا المنطلق، رحبت الأمانة العامة لجامعة الدول العربية (قطاع الشؤون الاجتماعية إدارة الصحة والمساعدات الإنسانية) بالتعاون مع مكتب المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين بالقاهرة، من أجل إعداد “الاستراتيجية العربية بشأن إتاحة خدمات الصحة العامة في سياق اللجوء والنزوح في المنطقة العربية وخطة عملها”.

وأوضحت أن الاستراتيجية وخطة العمل توفر إطاراً عربياً لسياسة عامة توفر الرعاية الصحية للاجئين، للتخفيف من الأثار المترتبة على اللجوء في المنطقة العربية، وتدعم الجهود المبذولة من الدول المستضيفة لهم.

وأشارت أبو غزالة إلى أن “الأمانة العامة قامت بعقد عدد من الاجتماعات التشاورية مع الخبراء المعنين بوزارات الصحة في الدول العربية الأعضاء لمناقشة وإبداء ملاحظات الدول العربية الأعضاء على المسودة الأولى للاستراتيجية وخطة عملها، قبل عرضهما على مجلس وزراء الصحة العرب لاعتمادهما”.

ونوهت بأن الاستراتيجية تم اعتمادها من مجلس وزراء الصحة العرب بموجب قراره رقم (4) الصادر عن الدورة العادية (52) جنيف، كما أعتمد المجلس خطة عملها بموجب قراره رقم (6) الصادر عن الدورة العادية (54).

وأكدت أبو غزالة أن الأمانة العامة لجامعة الدول العربية تتطلع إلى تعزيز التعاون والتنسيق والتشاور مع كافة الشركاء والفاعلين في المجالات المختلفة لتحسين الأوضاع الصحية والإنسانية في المنطقة العربية، وصولاً إلى دعم جميع الفئات المستهدفة في الدول العربية للحصول على خدمات الصحة العامة وضمان الاستدامة لتلبية الاحتياجات المطلوبة، من خلال دعوة المجتمع الدولي والدول المانحة والمنظمات العربية والدولية والإقليمية إلى تقديم الدعم المالي والفني للدول العربية المستضيفة، لاستدامة تمويل الاحتياجات الصحية للنازحين واللاجئين وملتمسي اللجوء

يشار إلى أن الاستراتيجية تأتي لتقديم الخدمات الصحية للاجئين وملتمسي اللجوء، في الدول العربية الأعضاء، للحد من معدلات الاعتلال والوفيات المبكرة، من خلال دعم وتحسين توافر خدمات الرعاية الصحية ذات الجودة وطرق الحصول عليها، وتقديم الدعم اللازم للنظم الصحية الوطنية لتلبية احتياجات اللاجئين الصحية والمجتمعات المضيفة.

بتاريخ: 20220621

قراءه الخبر
من المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.