اخبار مصر

«حزب الله» يقحم البلاد في صراعات إقليمية ودولية بوابة الأسبوع

أ ش أ

شن رئيس حزب الكتائب اللبنانية سامي الجميل، هجوما عنيفا على “حزب الله”، مؤكدا أنه يُقحم لبنان في صراعات إقليمية ودولية لا علاقة له بها، على نحو يؤدي إلى عزل البلاد واستجلاب العقوبات الدولية، وأن سلاح الحزب نقيض سيادة الدولة واستقرارها ويدمر حاضر لبنان ومستقبله.

وقال الجميل في كلمة ألقاها بمناسبة الذكرى الـ 84 لتأسيس حزب الكتائب اللبنانية والتي تتزامن مع الذكرى الـ 14 لاغتيال شقيقه الوزير والنائب الراحل بيار الجميل إن حزب الله يمنع التغيير في لبنان ويحمي الفساد من خلال رفضه إجراء الانتخابات النيابية المبكرة.

وأضاف: “سلاح حزب الله نقيض التعددية اللبنانية والاقتصاد والاستقرار ويُقسّم البلاد ويبعد اللبنانيين ويجعلهم يتقوقعون، اللبنانيون من جميع الطوائف لن يقبلوا أن يتعايشوا مع سلاحكم التدميري للحاضر والمستقبل، ولن تستطيعوا إخافتنا، ولستم أنتم من يخيفنا ولن ننجر إلى ملعبكم، ملعب العنف والتطرف لأن إرادة الحياة أقوى من سلاحكم”.

واتهم الجميل، القوى السياسية التي دخلت في تسويات مع حزب الله منذ عام 2016 أنها سلمت قرار الدولة إلى الحزب بالتضامن فيما بينها مقابل الحصول على جانب من السلطة، على نحو عطل الدولة وأدخلها إلى نفق الانهيار الكامل وحولها إلى بؤر للفساد، معتبرا أن سلاح حزب الله والمنظومة المتحالفة معه يمنعان بناء لبنان.

وقال الجميل: “لقد حان وقت المحاسبة والتغيير، وقد قررنا نقل المواجهة إلى مرحلة جديدة”، مشددا على أن لبنان لم يعد يتحمل المزيد، وأن بناء البلاد يتطلب مصارحة ومصالحة ووضع جميع الهواجس على طاولة النقاش، وأن يكون السلاح بيد القوى الشرعية وحدها وليس بحوزة أي عشائر أو مخيمات أو جهات تدعي المقاومة.

\

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *