اخبار مصر

تعلمنا علي أيدي المصريين واستفدنا منهم ولا ننكر الجميل بوابة الأسبوع

قال وزير الاوقاف اليمني محمد شبيبة، إن النبي الكريم وصف اليمن فقال: أتاكم أهل اليمن هم أو لمن أتي بالمصافحة، والمصافحة تعبيرا عن السلام والوئام والمحبة، مكملا أن هذه التحية عامة وهناك تحية خاصة لمصر الحبيبة حكوما وشعبا، فعلاقة مصر بكل الدول علاقة جميلة حسنة، ولكنها باليمن أحسن وأجمل وهي علاقة قديمة، علاقة الست مأرب بأهرام مصر.

وأضاف “وزير الأوقاف اليمني”، خلال المتؤتمر الدولي الـ 31 للمجلس الأعلي للشؤون الاسلامية، أن فتلك العلاقة تقوت بالدعم المصري، بالدم والتضحية مع الشعب اليمني، لإزاحة المنظومة العنصرية التي جزمت علي صدر اليمن، حجبة من الزمن حتي قيام ثورة 26 سبتمبر الخالدة التي اعتقت اليمنين من الجهالة والتخلف والفقر والضلال، وذلك بدعم سخيا كريما لا ننساه من اخواننا في مصر العظيمة”.

وأكمل: “مصر لها فضل كبير علينا كيمنيين، فهم أساتذتنا وتعلمنا في المدارس علي أيديهم في الابتدائية والاعدادية والجامعة، كما أننا نشعر بالفكر الوسطي وكانت تأتي البعثات من الازهر الشريف ودار الافتاء والأوقاف إلي اليمن، إلي جبال ووديان اليمن وإلي كل مكان باليمن، وأستفدنا منهم كثيرا ولاينكر الجميل إلا لئيم”.

وأوضح: “الحوار يكون ثقافة وليس تكتيك وأيضا فريضة وليس نافلة، الانسان السوي والدولة السوية تجنح إلي الحوار، والانسان المشوه يميل إلي العنف، والنبي الكريم قال إن اللَّهَ رَفِيقٌ يُحِبُّ الرِّفقَ، وَيُعْطِي علي الرِّفق ما لا يُعطي عَلي العُنفِ، وَما لا يُعْطِي عَلي مَا سِوَاهُ”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.