اخبار مصر

وزير السياحة يناقش خطة الترويج المستقبلية للمقصد المصري عبر مواقع التواصل الاجتماعي بوابة الأسبوع

الدكتور خالد العناني وزير السياحة والآثار

أ ش أ

/ عقد اليوم الدكتور خالد العناني وزير السياحة والآثار، اجتماعاً موسعا مع ممثلي الشركة الدولية التي تتولي مهام إدارة وتطوير مواقع التواصل الاجتماعي الترويجية الخاصة بالهيئة المصرية العامة للتنشيط السياحي، وذلك للاطلاع على ما تم من أعمال خلال الفترة الماضية ومناقشة خطة الترويج المستقبلية للمقصد المصري عبر هذه المواقع.

يأتي هذا الاجتماع في إطار خطة وزارة السياحة والآثار للترويج للمقصد السياحي المصري داخليا ودوليا علي منصات التواصل الاجتماعي المختلفة.

حضر الاجتماع غادة شلبي نائب الوزير لشئون السياحة، وأحمد يوسف الرئيس التنفيذي للهيئة المصرية العامة للتنشيط السياحي، ويمنى البحار مساعد الوزير للشئون الفنية، ولمياء كامل مساعد الوزير للترويج، وسوزان مصطفى مدير عام التخطيط والمتابعة ورئيس الحملة الدولية بالهيئة.

وخلال الاجتماع استعرض ممثلو الشركة ما قاموا به للترويج للمقصد المصري خلال الفترة الماضية، حيث قاموا بإعداد محتوي فني فوتوغرافي لتسليط الضوء على ما تتمتع به منطقة الساحل الشمالي من منتجات وأنشطة ومنتجعات سياحية متنوعة ومتميزة ونشرها على مواقع التواصل الاجتماعي الترويجية للهيئة، وذلك في ظل ما يشهده الساحل الشمالى من إقبال من المصريين والسائحين خاصة الأشقاء العرب خلال الموسم السياحي الصيفي.

كما استعرضوا المحتوى الدعائي الذي سيتم نشره خلال الفترة المقبلة وما يتضمنه من صور وأفلام قصيرة وعرض للتجارب السياحية والترفيهية والأنشطة السياحية المختلفة في مصر، وذلك ضمن خطتهم للترويج للمقصد المصري، خاصة مع اقتراب الموسم السياحي الشتوي.

وتم خلال الاجتماع، مناقشة الملامح الأساسية للاستراتيجية الإعلامية للترويج السياحي لمصر والتي تم تسليمها الأسبوع الماضي من قِبل التحالف الكندي الإنجليزي، الذي كُلف بإعدادها منذ بداية العام الحالي، وذلك حتى يتم تحديث المحتوى الدعائي وفقاً لما تتضمنه الاستراتيجية.

يذكر أن الجهاز المركزي للتنظيم والإدارة قد اعتمد الهيكل التنظيمي الجديد للهيئة المصرية العامة للتنشيط السياحي وذلك بموجب قرار رئيس الجهاز رقم (٢٧٩) لسنة ٢٠٢١.

وأوضح أحمد يوسف الرئيس التنفيذي للهيئة المصرية العامة للتنشيط السياحي أن الهيكل التنظيمي الجديد للهيئة تضمن استحداث إدارة مركزية للتسويق السياحي، لأول مرة منذ إنشاء الهيئة عام ١٩٨١، وذلك تماشياً مع الدور المنوط بالهيئة فيما يخص التسويق للمقصد السياحي المصري والحملات الدولية، كما تم كذلك دمج الإدارتين المركزيتين للسياحة الداخلية و السياحة الخارجية المعتمدتين في الهيكل التنظيمي القديم في إدارة مركزية واحدة لمكاتب السياحة، وذلك بالإضافة إلى الإدارة المركزية للشئون المالية والإدارية والموارد البشرية.

وأضاف أن الهيكل التنظيمي شهد ولأول مرة استحداث عدد من الإدارات العامة التخصصية مثل الإدارة العامة للترويج السياحي، الإدارة العامة للمعارض والفعاليات السياحية، والإدارة العامة للتوعية السياحية، الأمر الذي من شأنه ضمان قيام الهيئة بواجباتها واختصاصاتها الوظيفية على النحو الأمثل.

وصرح أحمد رحيمه معاون وزير السياحة والآثار لتنمية الموارد البشرية أن تحديث الهيكل التنظيمي يأتي بالتزامن مع استعداد الهيئة للانتقال للمقر الجديد بالحي الحكومي بالعاصمة الإدارية الجديدة، مشيرا إلى أن الهيكل يتضمن أيضا استحداث وتطوير بعض التقسيمات التنظيمية الجديدة وذلك إعمالاً لقرار دولة رئيس مجلس الوزراء رقم 1146 لسنة 2018، وقرارات الجهاز المركزي للتنظيم والإدارة الصادرة في هذا الشأن.

وأوضح أنه من بين هذه التقسيمات التتظيمية: الإدارة العامة للموارد البشرية والتي تختص بكافة عمليات وشئون المسارات الوظيفية للعاملين وكذلك ما يخص شئون التطوير المؤسسي بالهيئة، وإدارة نظم المعلومات والتحول الرقمي، والإدارة العامة للإدارة الإستراتيجية والمختصة بشئون التقييم والمتابعة لأنشطة وخطط عمل الهيئة وكذلك بوضع خطط إدارة الأزمات والكوارث وشئون التخطيط الاستراتيجي، والإدارة العامة للمراجعة الداخلية والحوكمة وهي المعنية بأعمال التفتيش على أداء إدارات الهيئة والعاملين بها ضماناً للوصول لأعلى معدلات الإنتاج.

وأضاف أن تحديث الهيكل يُعد استكمالاً للجهود التي تبذلها الدولة نحو تطوير الجهاز الإداري الحكومي لإكسابه مزيداً من المرونة والسرعة في تنفيذ الاختصاصات الوظيفية ومهام وتكليفات العمل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.