اخبار الأردن

عدد من المصابين تماثلوا للشفاء وبدأوا بمغادرة المستشفيات

جو 24 :

تابع رئيس الوزراء الدكتور بشر الخصاونة ميدانيا، لدى وصوله إلى العقبة مساء اليوم الاثنين الجهود المبذولة للتَّعامل مع تداعيات حادث سقوط وانفجار صهريج غاز في ميناء العقبة.

واطلع رئيس الوزراء يرافقه وزيرا الداخلية والصحة على أوضاع جرحى الانفجار الذين تم اخلاؤهم إلى مستشفى الامير هاشم العسكري والمستشفيات الأخرى في المدينة.

واعرب الخصاونة عن أصدق مشاعر التعزية والمواساة لذوي الحادث الأليم وتمنياته بالشفاء العاجل للجرحى والمصابين.

وترأس رئيس الوزراء الدكتور بشر الخصاونة اجتماعاً في غرفة العمليَّات بمحافظة العقبة، بحضور وزيريّ الدَّاخليَّة والصحَّة والمسؤولين في العقبة؛ للوقوف على حيثيَّات حادث سقوط وانفجار صهريج الغاز، والجهود المبذولة للتَّعامل معه.

“لقد تعاملنا مع الحادث الأليم وتطوُّراته بمنتهى الشفافية، والهدف الأساس الحفاظ على سلامة المواطنين والمتواجدين بالقرب من مكان حدوثه”.

ولفت إلى أن جميع أجهزة الدولة تتابع لحظة بلحظة تداعيات سقوط وانفجار صهريج الغاز في العقبة، مشيدا بجاهزية جميع الكوادر من مختلف المؤسسات في التعامل مع الحادث وبكل حرفية.

وتابع “نعمل على مدار الساعة مع مختلف الأجهزة المعنية حتى الانتهاء كلياً من تداعيات هذا الحادث الأليم”.
وأشار الخصاونة خلال الاجتماع إلى أن الكوادر الطبية أبلغتنا أن عدداً من المصابين تماثلوا للشفاء وبدأوا بمغادرة المستشفيات.

وشدد رئيس الوزراء على ضرورة استقاء المعلومات من مصادرها الرسمية، وعدم الالتفات إلى الإشاعات.
(بترا)

تابعو على google news

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.