اخبار الكويت

Mighty تريد جعل غوغل كروم أسرع عبر بثه من السحابة

بغض النظر عن مدى تحسن متصفحات الويب، مثل غوغل كروم، لكن يبدو أنها لا تستطيع مواكبة كل ما نريد القيام به.

وعند فتح الكثير من علامات التبويب عبر جهاز حاسب عمره بضع سنوات، تبدأ المروحة بالدوران، وينخفض عمر البطارية، ويبدأ نظامك بالتباطؤ.

ويكافح الجهاز من أجل تشغيل التطبيقات أو الألعاب أو متصفح الويب الذي يستهلك ذاكرة الوصول العشوائي.

وعادةً ما يكون الحل المعتاد هو الترقية إلى جهاز أقوى، لكن الشركة الناشئة الجديدة المسماة Mighty تقترح حلًا بديلًا يتمثل في متصفح الويب الموجود ضمن خادم قوي في السحابة مقابل 30 دولار شهريًا.

وإذا كنت تقرأ هذه المقالة، فمن المحتمل أنك تقوم بذلك من خلال متصفح يستند إلى Chromium، إما جوجل كروم أو مايكروسوفت إيدج.

ويتمتع هذان المتصفحان بحصة سوقية مجمعة تزيد عن 75 في المئة، حيث يأخذ سفاري وفايرفوكس وغيرها من المتصفحات نسب أصغر من الحصة المتبقية.

وبدلاً من تفاعل جهاز الحاسب الفعلي الخاص بك مع كل موقع ويب، يمكنك بث متصفح الويب البعيد بدلاً من ذلك، بحيث يوجد المتصفح ضمن جهاز حاسب قوي على بعد أميال عديدة مع اتصال بالإنترنت بسرعة 100 ميجابت في الثانية.

وبحسب الشركة، فإنه يتم مواقع الويب على الفور تقريبًا وتشغيل تطبيقات الويب الكثيفة بسلاسة دون احتكار ذاكرة الوصول العشوائي والمعالج وبطاقة الرسومات والبطارية، وذلك بغض النظر عن عدد علامات التبويب المفتوحة ضمن متصفح جوجل كروم.

وتعتمد Mighty على المفهوم الأساسي الذي تم تعميمه بواسطة Stadia وخدمات الألعاب الأخرى، وظهرت هذه الجهود بعد عامين من التطوير مع شعار اجعل متصفح كروم أسرع.

وعلى مدار العامين الماضيين، صممت Mighty خادمًا مخصصًا لإبقاء التكاليف منخفضة، وأنشأت بروتوكول شبكات بزمن انتقال منخفض، وشكلت Chromium للتكامل مباشرة مع العديد من تقنيات الترميز المنخفضة المستوى.

ويعمل المتصفح أيضًا بشكل متداخل مع ميزات macOS، وجميع العروض التوضيحية موجودة عبر أجهزة آبل.

وتصل سرعة الإنترنت الأساسية المذكورة في موقع الإطلاق إلى 100 ميجابت في الثانية، وللمقارنة، تتطلب خدمة Stadia بدقة 4K سرعة 35 ميجابت في الثانية أو أكثر.

ويتم تشغيل متصفح جوجل كروم بواسطة 16 وحدة معالجة مركزية افتراضية تعمل عبر معالجات Intel Xeon المزدوجة التي تصل سرعتها إلى 4 جيجاهرتز ووحدات معالجة رسومات إنفيديا وذاكرة وصول عشوائي سعتها 16 جيجابايت.

ويعمل المتصفح السحابي بدقة 4K و 60 إطارًا في الثانية، مع وعد Mighty بأنك لن تشعر بالتأخر أثناء الكتابة أو تحريك الفأرة أو التمرير.

وعلى صعيد الخصوصية، يتم تشفير ضغطات المفاتيح عند إرسالها إلى الجهاز السحابي المستضاف، وسيكون لدى الشركة جهة خارجية لتدقيق التعليمات البرمجية وبنيتها التحتية سنويًا.

وتقول الشركة: إن كل شيء من ملفات تعريف الارتباط إلى سجل التصفح الخاص بك يتم الاحتفاظ بها بشكل خاص ولن يتم بيعها أبدًا.

يذكر أن شركة جوجل تعمل على معالجة الشكاوى بشأن مشاكل متصفح جوجل كروم من خلال تقنيات وتحسينات متنوعة، لكن نهج Mighty هو بث متصفحك من جهاز حاسب قوي في السحابة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *