اخبار السعودية

“مهرجان البحر الأحمر السينمائي الدولي” يجذب نجوم العالم لمدينة جدة


جدة 03 جمادى الأولى 1443 هـ الموافق 07 ديسمبر 2021 م واس
أعطى مهرجان البحر الأحمر السينمائي الدولي مدينة جدة بعدًا جماليًا آخر تمثل في مشاركة عدد من المواهب والنجوم والمخرجين والإعلاميين ومحترفي صناعة السينما من جميع أنحاء العالم، في احتفالية تمتد على مدى عشرة أيام.
ويُعد مهرجان البحر الأحمر السينمائي الدولي من أبرز الفعاليات المدرجة في تقويم الفعاليات والمواسم التي أطلقتها “روح السعودية” في المملكة خلال الفترة من أكتوبر 2021 حتى مارس 2022.
ويعرض المهرجان الذي يستمر حتى 15 ديسمبر الجاري أضخم الأفلام السينمائية العربية والعالمية، ويعيد اكتشاف أهم الروائع الكلاسيكية التي أعيد ترميمها، كما يأتي بأعمال تجريبية وتجارب فنية؛ سمعية وبصرية، تتحدى المألوف، وتمزج الواقع بالخيال.
وكشف المهرجان عن الأفلام الثمانية التي ستعرض ضمن برنامج “كنوز البحر الأحمر”، في دورته الافتتاحية، للاحتفاء بالأفلام الكلاسيكية الحاصدة للجوائز التي تركت بصمتها في ذاكرة المشاهدين العربية أو العالمية بهدف إعادة اكتشافها وتقديمها من جديد، لتتعرف عليها الأجيال الشابة من المشاهدين والمبدعين والمخرجين، من أجل إلهامهم.
ويضم المهرجان 138 فيلماً طويلاً وقصيراً من 67 بلداً بـ34 لغة، لمخرجين معروفين وأصوات جديدة واعدة تُكتشف لأول مرة، منها 25 فيلماً في عرض عالمي أول، و48 فيلماً في أول عرض عربي، و17 فيلماً في عرضها الأول في منطقة الخليج، بحضور العديد من المواهب والنجوم المشاركة في هذه الأفلام.
ويقدم المهرجان من خلال برنامج “سينما السعودية الجديدة”، باقة من العروض العالمية الأولى لعدد من المواهب الواعدة والجيل الجديد من المبدعين السعوديين والسعوديات الذين يرسمون ملامح المشهد السينمائي وال في المملكة العربية السعودية، ويلي كل عرض جلسة حوارية مع مخرج العمل أو المشاركين فيه، بهدف تعريف الجمهور بهذه المواهب، والاحتفاء بإبداعاتهم السينمائية.
وتقدّم الأفلام الطويلة والقصيرة في برنامج “سينما السعودية الجديدة” موجة جديدة من المخرجين والمخرجات، مستعرضة أساليب سينمائية متنوعة، من التشويق إلى الإثارة، ومن الموضوعات المجتمعية إلى العلاقات الإنسانية، مما يعكس تنوع المجتمع السعودي وثرائه.
ومن المتوقع أن يُسهم مهرجان البحر الأحمر السينمائي الدولي في زيادة الإقبال السياحي من الداخل والخليج والعالم، وذلك أسوة بالتجارب السينمائية العالمية، لحضور فعالياته ومشاهدة العروض السينمائية، بحيث تكون فرصة لهم لزيارة المواسم والفعاليات المنتشرة في مختلف مناطق المملكة.
وإلى جانب مهرجان البحر الأحمر السينمائي الدولي والعديد من الفعاليات الأخرى التي تشهدها المملكة هذا الشتاء، أتاحت “روح السعودية” فرصة الاطلاع على جميع الفعاليات والعروض والاختيار بينها من خلال موقع تقويم الفعاليات والمواسم (https:calendar.visitsaudi.com) وتشمل الفترة من أكتوبر الماضي حتى مارس القادم 2022، حيث تفتح المملكة ذراعيها لاستقبال السياح من الداخل والخليج والعالم من خلال عدد هائل من الفعاليات النوعيّة والعالميّة التي تقام لأول مرة في المنطقة، مما يتيح للجميع حرية الاختيار بين فرص غير مسبوقة للاستكشاف والاستمتاع بما تزخر به المملكة من وجهات سياحيّة وفعاليات ترفيهية متميّزة ومتنوعة وذات طابع عالمي لتلبية تطلعات العوائل والأفراد من مختلف الشرائح العمرية من مواطنين ومقيمين وسياح.
ويراعي المهرجان الاشتراطات الصحية والتأكد من التزام الجميع بها بالتنسيق مع الجهات المختصة بما يضمن تجربة سياحيّة وترفيهيّة آمنة وممتعة، وسط ترحيب شعبي بالسياح والزوار، فيما لسان حالهم يقول للجميع “حياكم بالسعودية”.
انتهى
17:15ت م
0164


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *