اخبار تركيا

لبنان.. مقتل عسكري على يد مهربين قرب الحدود مع سوريا

بيروت /وسيم سيف الدين/الاناضول

أعلن الجيش اللبناني، السبت، مقتل أحد عناصره بعد أن أطلقت مجموعة من المهربين النار على دورية تابعة له في منطقة “عرسال” الحدودية مع سوريا.

وقالت قيادة الجيش، في بيان، “أثناء تنفيذ دورية من فوج الحدود البرية الرابع مهمة في جرد عرسال على طريق معبر الفتحة، أقدم أشخاص يستقلون دراجات نارية على إطلاق النار تجاه عناصر الدورية”.

وأضاف البيان أن إطلاق النار أدى إلى مقتل أحد العسكريين، مشيرا إلى أن “مطلقي النار لاذوا بالفرار، فيما رد عناصر الدورية على مصادر النيران”.

ولفت إلى أنه “تم العثور في المكان على كمية من البضائع المهربة وحبوب مخدرة تزن حوالي 50 كلغ، إضافة الى دراجتين ناريتين”.

وأشار البيان أن المضبوطات “سلِّمت إلى المراجع المختصة، فيما تعمل قوى الجيش في المنطقة على ملاحقة مطلقي النار”.

وفي أغسطس/ آب الماضي، أصيب 4 جنود لبنانيين إثر اعتداء بقنبلة يدوية ألقاها مهربون على دوريتهم عند الحدود مع سوريا، وفق إعلام رسمي.

ويعزز الجيش اللبناني من تواجده على الحدود مع سوريا منعا لعمليات التهريب والأحداث الأمنية التي تشهدها المناطق الحدودية.

ويبلغ عدد المعابر الرسمية بين سوريا ولبنان خمسة، وقال المجلس الأعلى للدفاع في لبنان، العام الماضي، إن هناك 124 معبرا غير رسمي تمر خلالها عمليات تهريب واسعة بين البلدين.

الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.

(function() { var e = document.createElement('script'); e.src="https://connect.facebook.net/tr_TR/all.js"; e.async = true; document.getElementById('fbroot').appendChild(e); }());

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *