اخبار الإمارات

“الفطيم للرعاية الصحية” تحصل على الاعتماد الكندي الذهبي في رعاية المرضى

نجحت مجموعة الفطيم للرعاية الصحية، الذراع الصحي لمجموعة الفطيم والمتمثلة بعيادات هيلث هب في دبي في الحصول على شهادة اعتماد الجودة “الفئة الذهبية” من اللجنة الدولية الكندية التي تعد من أهم الجهات العالمية المرموقة في اعتماد منشأت الرعاية الصحية.

وأكدت هيئة الصحة بدبي خلال مؤتمر صحافي عقد اليوم بالتزامن مع مؤتمر ومعرض الصحة العربي، أنها تحفز وتدعم القطاع للحصول على الاعتمادات الدولية، للارتقاء بمستوى الخدمات الصحية المقدمة، والمساهمة في تعزيز خطط جذب السياحة العلاجية.

ويعد هذا الاعتماد الأول من نوعه على مستوى القطاع الصحي الخاص لمجموعة عيادات رعاية صحية أولية في الدولة، وذلك تقديراً لالتزامها التام بأعلى مستويات الجودة والسلامة في تطبيق خدمات الرعاية الصحية التي تتمحور حول صحة المجتمع.

وقال المدير التنفيذي لقطاع التنظيم الصحي في هيئة الصحة بدبي، مروان الملا أن هذا الاعتماد لمجموعة الفطيم للرعاية الصحية يمثل إضافة مهمة لرصيد إنجازات القطاع الصحي في دبي (الحكومي والخاص)، كما أنه يتوافق مع توجهات الهيئة نحو الوصول إلى نموذج صحي عالمي على أعلى درجات التنافسية. ولعل الحصول على مثل هذا الاعتماد رفيع المستوى، يعكس الجهود الكبيرة لمجموعة الفطيم للرعاية الصحية، وحرصها الشديد على مواصلة تطور عيادتها ورفع مستوى خدماتها، وهو ما نشجع عليه ونقدره في الهيئة، ونعمل على دعمه، ليكون القطاع الصحي الخاص دائماً هو الشريك الاستراتيجي لنا نحو مستقبل صحة أفضل، لنا وللأجيال القادمة.

وأكد دعم الهيئة للقطاع الصحي في الحصول على الاعتمادات الدولية، التي تسهم بدورها في رفع مستوى الخدمات الصحية، وجذب السياحة العلاجية .

وقال نائب رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لمجموعة الفطيم عمر عبدالله الفطيم، بهذه المناسبة قائلاً: نحن فخورون بالاعتماد الكندي الذي حصلت عليه عيادات هيلث هب. وهي خطوة مهمة في مسعانا المستمر للتأثير وإثراء حياة شعب دولة الإمارات والمنطقة من خلال توفير حزمة من خدمات الرعاية الصحية عالية الجودة للجميع. كما أشار عمر الفطيم إلى أن هدف المجموعة هو تقديم خدمات عالية الجودة وشاملة في مجال الرعاية الصحية، وذلك عبر شبكة متكاملة من العيادات والصيدليات. معتبرا هذا الإنجاز تتويجا لجهود المجموعة في توفير أعلى مستويات الرعاية الصحية عالية الجودة والمتوافقة مع أعلى معايير الرعاية الطبية العالمية والتي تغطي احتياجات المرضى على اختلاف حالاتهم وأعمارهم “.

من جانبه مدير عام مجموعة الفطيم للرعاية الصحية الدكتور حيدر سعيد اليوسف أن المجموعة نجحت من خلال خطة عمل ممنهجة ومدروسة، لمطابقة معايير الاعتماد في إطار زمني قياسي، مؤكداً أن هذا الإنجاز سيشكل حافزاً مضاعفاً للمضي بكل عزيمة وإرادة في إطار مسيرة التطوير المستمر التي تعتمدها مجموعة الفطيم للرعاية الصحية، لتحقيق نقلة نوعية جديدة في خدمات الرعاية الصحية وجودتها واستدامتها، تعزز مسيرة القطاع الصحي في دولة الإمارات والمنطقة، وتطور أفضل نظم الرعاية الصحية، بما يضمن رفع مستوى صحة المجتمع وحصول أفراده على خدمات الرعاية الصحية عالية الجودة وبمعايير عالمية، وبما يتوافق مع التوجهات الحكومية وتطلعات مئوية الإمارات.

بدوره أوضح المدير الطبي في مجموعة الفطيم للرعاية الصحية الدكتور ذو الفقار البعاج أن الوصول للاعتماد تحقق بعد تطبيق أفضل المعايير والممارسات الدولية، بفضل خطط المجموعة الرامية لتقديم الرعاية الصحية الشاملة والمبتكرة والارتقاء بمستوى ونوعية الخدمات الطبية المقدمة للمرضى، وتطبيق الإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية وتوظيف أحدث تقنيات التطبيب عن بعد لحماية سلامة المرضى، وتزويد العيادات بأحدث المعدات والتجهيزات والأنظمة الذكية لتلبية احتياجات المرضى والمتعاملين.

ويأتي هذا الإنجاز تماشياً مع رؤية دولة الإمارات العربية المتحدة وحكومة دبي في تحسين جودة خدمات الرعاية الصحية وتطبيق أفضل الممارسات الصحية المطبقة عالمياً بهدف تعزيز المنافسة الإيجابية بين المؤسسات الصحية لرفع جودة وكفاءة الخدمات الطبية المقدمة ونشر ثقافة التميز في المؤسسات الطبية في سبيل تحقيق الصحة المستدامة لجميع أفراد المجتمع.

وتمنح اللجنة الدولية الكندية “الفئة الذهبية” للمؤسسات الصحية الملتزمة إلى أقصى درجة في تطبيق الجودة العالية في رصد النتائج، واستخدام الأدلة وتطبيق أفضل الممارسات لتحسين خدمات الرعاية الصحية المقدمة، والذي يؤكد على كفاءة ومرونة عيادات مجموعة الفطيم للرعاية الصحية في الاستجابة للظروف الطارئة خصوصا خلال جائحة كورونا، من خلال اعتماد وتنفيذ منهجية عمل كمنظومة متكاملة واستراتيجية شاملة وعلى كافة المستويات وفق أفضل الممارسات العالمية، لضمان جودة الخدمات الصحية في التشخيص والعلاج، وتطبيق المعايير والبروتوكولات العالمية في الريادة والحلول المبتكرة.

وجاء الإعلان عن إنجاز مجموعة الفطيم للرعاية الصحية متمثلة بعيادات هيلث هب بعد انتهاء لجنة محكمين وخبراء دوليين من عمليات التحقق عن بعد، باستخدام أحدث ما توصلت إليه التكنولوجيا من كاميرات مرنة وتفاعلية وأجهزة صوت متخصصة ومطابقتها فعلياً عبر الزيارات الميدانية للتقييم التفصيلي الذي قام به فريق متخصص من لجنة الاعتماد الكندية لجميع العيادات في المجموعة حيث شمل التقييم المعايير الدولية التي تخص التزام الإدارة بالجودة وسلامة المرضى وإدارة الأدوية ومكافحة العدوى والسلامة المهنية والوقوف على مدى التزام المجموعة بتطبيق أفضل الممارسات العالمية من ناحية جودة الخدمة الاكلينيكية وسلامة المرضى وكفاءة الكوادر الطبية والإدارية وفق أفضل المعايير والبروتوكولات المعتمدة عالمياً.

تابعوا آخر أخبارنا المحلية والرياضية وآخر المستجدات السياسية والإقتصادية عبر Google news

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.