اخبار الإمارات

“برجيل الطبية” تزرع نخاع لطفلة عمرها عامين مصابة بمرض وراثي نادر

نجحت مدينة برجيل الطبية في إجراء عملية زرع نخاع العظم لطفلة تبلغ من العمر عامين تعاني من نقص (PGM3 SCID) وهو اضطراب وراثي نادر للغاية يضعف جهاز المناعة ويحدث خللاً في النسيج الهيكلي، كما يجعل الأطفال الرضع عرضة للإصابة بعدوى شديدة منذ ولادتهم، فيما تبرع بنخاع العظم شقيق الطفلة البالغ من العمر 4 سنوات.

وقال رئيس قسم أمراض الدم والأورام وزراعة نخاع العظام لدى الأطفال في مدينة برجيل الطبية:” بعد أيام قليلة من ولادة الطفلة أي قبل عامين أصيبت بعدوى، تم علاجها بالمضادات الحيوية، لم يعرف والداها أن طفلتهما التي كانت تبدو بصحة جيدة كانت مريضة جدًا، بعد ذلك على مدار الأشهر القليلة التالية أصيبت الطفلة بالتهابات متعددة في الأذن والصدر والجلد والفم، وقد أدت هذه الالتهابات الفيروسية والبكتيرية والفطرية إلى دخول المستشفى عدة مرات وتناول أنواع مختلفة من المضادات الحيوية بعدما بلغت الطفلة 9 أشهر كان ذويها قد طلبا استشارة خبراء الأمراض المعدية، الذين طلبوا الفحوصات الجينية بناءً على التاريخ المرضي، فيما كشفت الفحوصات إصابة الطفلة بنقص ( PGM3 SCID ).

وأضاف عابدين:” في شهر أغسطس الماضي خضعت الطفلة البالغة من العمر عامين لعملية زرع نخاع عظم لهذه الحالة التي تهدد حياتها ، والتي تعافت بعدها بشكل جيد بالرغم من أنها أصيبت بعدوى متعددة في السابق، إلا أنها أظهرت علامات النجاح في وقت مبكر، و بحلول اليوم 13 بعد الزرع ، كانت الفحوصات الجينية المتخصصة التي أجريناها للطفلة ذات نتائج إيجابية تشير لنجاح العملية، وحتى الأن و بعد خروجها من المستشفى لم يتم تسجيل أي مشكلات صحية أو التهابات متكررة حيث لازالت تخضع للمتابعة الدورية لمرحلة ما بعد الزرع باعتبار أن فترة ما بعد زرع نخاع العظم حاسمة، ويمكن اعتبار مرور 100 يوم على الإجراء بدون التهابات أو مضاعفات بأنها عملية ناجحة للغاية”.

تابعوا آخر أخبارنا المحلية والرياضية وآخر المستجدات السياسية والإقتصادية عبر Google news

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.