اخبار الإمارات

مبادرة تستعين بالحيوانات الأليفة لعلاج «ضحايا الصدمات»

طبقت مؤسسة دبي لرعاية النساء والأطفال برنامجاً للعلاج النفسي بمساعدة الحيوانات الأليفة، يُعد الأول من نوعه على المستوى الوطني.

وأسهم البرنامج بالتعاون مع القيادة العامة لشرطة دبي ومبادرة المرموم وشركة بوش باوز للحيوانات الأليفة، في تحقيق نتائج إيجابية مع الحالات التي استخدم فيها، وعددها 30 حالة من رعايا المؤسسة من النساء والأطفال.

وكانت المؤسسة أطلقت برنامج «العلاج النفسي بمساعدة الحيوانات الأليفة» في نوفمبر العام الماضي، علاجاً مكملاً أو بديلاً عن الجلسات النفسية التقليدية، حيث تستخدم بعض الحيوانات الأليفة المدربة لتحسين الأداء الاجتماعي والنفسي للأطفال والبالغين، خصوصاً بعد تعرضهم لصدمات قوية أو خبرات سلبية مثل المرض أو الفقد أو العنف والإساءة.

وكشفت المؤسسة عن نتائج تطبيق المرحلة الأولى خلال اجتماع عقدته برئاسة مدير عام المؤسسة بالإنابة، شيخة سعيد المنصوري، مع شركائها في البرنامج، كل من مدير الإدارة العامة لأمن الهيئات والمنشآت والطوارئ، اللواء عبدالله علي الغيثي، ومدير إدارة أمن وحماية الشخصيات، العقيد عبيد مبارك بن يعروف، ومدير إدارة التفتيش الأمني في الإدارة العامة لأمن الهيئات والمنشآت والطوارئ، الرائد صلاح خليفة المزروعي.

وأكدت نجاح المرحلة الأولى من المبادرة الأولى من نوعها على المستوى الوطني.

وقالت إن تطبيق المبادرة جاء في إطار تطوير طرق جديدة ومُبتكرة لدعم الأطفال والبالغين من ضحايا العنف والاستغلال، وتحسين قدرات التكيف والتفاعل لديهم، إلى جانب تحسين قدرتهم على أداء مهامهم الاجتماعية، وعلى إقامة علاقات صحية وإيجابية مع الآخرين والمحيطين بهم، وتحسين الحالة المزاجية لهم، ورفع معدلات السعادة وتخفيف الضغط النفسي.

وأوضحت أن نتائج استخدام الحيوانات الأليفة كانت لها انعاكاسات إيجابية جداً في التعامل مع الحالات، وهو ما يدفع نحو تطوير المبادرة مستقبلاً، وتوسيع نطاقها ونطاق المستفيدين من برامجها المتنوعة والهادفة.

وشكرت المنصوري الشركاء الذين لعبوا دوراً أساسياً في إنجاح البرنامج، متمنية أن تكون هذه النتائج بداية لتقديم المزيد من الخدمات الريادية التي تسهم في تعزيز مكانة دبي مدينة سباقة في مجال الخدمات الاجتماعية.

• المؤسسة أطلقت البرنامج في نوفمبر الماضي علاجاً مكملاً أو بديلاً عن الجلسات النفسية التقليدية.

تابعوا آخر أخبارنا المحلية والرياضية وآخر المستجدات السياسية والإقتصادية عبر Google news

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.