اخبار الرياضة

من حسام البدري لطارق حامد.. ما فعلته لا يليق بلاعب كبير!

يستعد المنتخب الوطني الأول لكرة القدم، بقيادة حسام البدري لمواجهة توجو في الجولة الرابعة من تصفيات أمم إفريقيا والمقرر لها الثلاثاء المقبل في توجو.

وغادرت بعضة المنتخب الوطني مطار القاهرة متجهة إلى توجو على متن طائرة خاصة من أجل تفادي إرهاق اللاعبين.

تفاصيل جلسة حسام البدري وطارق حامد

بدوره عقد حسام البدري المدير الفني للمنتخب جلسة خاصة مع لاعب الوسط طارق حامد، وذلك بعد الأزمة التي أثيرت مؤخرًا.

وكانت بعض التقارير الصحفية قد أشارت إلى أن طارق حامد أثار أزمة بسبب جلوسه على مقاعد البدلاء في مباراة الجولة الثالثة، أمام توجو والتي أقيمت على ستاد القاهرة.

وكان طارق حامد قد دخل كبديل في الدقيقة 81 من عمر المباراة بدلًا من عمرو السولية الذي حصل على إنذار.

وشهدت الجلسة تأكيد حسام البدري لطارق حامد على أن ما فعله لا يليق بلاعب كبير، وأن طريقة انفعاله بعد المباراة كانت سيئة للغاية.

وأكد البدري للاعب أنه دفع بالثنائي محمد النني وعمرو السولية رغبة منه في الهجوم بشكل أكبر والضغط على دفاعات توجو من أجل تحقيق الانتصار وتصحيح الأوضاع في المجموعة.

بدوره قال طارق حامد للبدري إن انفعاله وغضبه جاء بسبب غيرته على قميص المنتخب الوطني، بالإضافة إلى رغبته في التواجد بشكل دائم مع المنتخب.

محمد هاني كنز الزمالك في نهائي إفريقيا.. «من يختبئ في أفكار موسيماني يظهر للنور مع البدري»

حسم منتخبنا الوطني المصري الثلاث نقاط أمام ضيفه منتخب توجو بهدف نظيف، هذه المباراة التي أقيمت على ستاد القاهرة في إطار منافسات الجولة الثالثة من تصفيات كأس أمم إفريقيا.

ظهر محمد هاني، ظهير أيمن الفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي، بمستوى متواضع بعض الشئ خلال مباراة منتخبنا الوطني المصري أمام توجو مؤخرا.

وعلى الرغم من الإشادا الكبيرة التي حصل عليها هاني تحديدا خلال الآونة الأخيرة، نتيجة تألقه داخل منظومة الجنوب إفريقي بيتسو موسيماني بالقلعة الحمراء، إلا أنه ظهر رفقة الفراعنة بمستوى باهت، خاصة على الجانب الدفاعي.

مما يجعلنا نستنتج بوضوح أن هاني لما يتطور بعد على مستوى التمركز والصراعات الفردية في الحالة الدفاعية، بل إنه لازال يحتاج لمنظومة دفاعية صلبة لحمايته من أجل التألق بداخلها.

بمعنى أن محمد هاني رفقة الأهلي وموسيماني، عادة ما يجد أليو ديانج وحسين الشحات يعاونوه في غلق الجبهة اليمنى، مما يجعله لا يتعرض لضغط مكثف من الظهير والجناح دفعة واحدة، فيتمكن حينها من استخلاص الكرة.

بينما رفقة حسام البدري، وعدم منح أي من ثنائي الارتكاز تعليمات بمساندة الجبهات، وعدم عودة الأجنحة الهجومية حتى منطقة جزاء الفراعنة، عاد هاني للظهور بشكله الذي جعله يتعرض لانتقادات لاذعة طيلة السنوات الماضية.

محمد هاني

ومن هنا نتطرق إلى أن محمد هاني في حالة مجازفة الأهلي أو احتياج موسيماني لفتح الملعب بنهائي دوري أبطال إفريقيا المرتقب يوم 27 نوفمبر الجاري، سيكون محمد هاني أزمة الأهلي الكبرى والجبهة التي سيعتمد الزمالك على اختراقها لاسيما بتواجد الساحر المغربي أشرف بن شرقي بهذه الجبهة.

اقرأ أيضًا..

موسيماني.. جوارديولا إفريقيا الذي أعاد للأهلي سحره المفقود

استنساخ “كوتينيو جديد” أمام الوداد.. تكتيك موسيماني ينذر إفريقيا باحتلال أهلاوي طويل الأمد

القدر ينقذ باتشيكو من خطأ كارثي أمام الرجاء!

تقرير| فلسفة موسيماني تنهي أحلام صالح جمعة في الاستمرار مع الأهلي

تقرير | كيف سينجو كلوب من كابوس فان دايك ؟

ليفربول على حافة الانهيار وصلاح قد يدفع الثمن غاليًا

تقرير| خطة كلوب الجديدة جعلت صلاح “بلا حيلة” أمام أبراج شيفيلد يونايتد

تحليل| الكرة تبتسم دائما لزيدان.. “كلاسيكو الشباب الذي حسمته تفاصيل الكبار”

متابعة الحساب الرسمي لموقع “كورة11” على الفيسبوك: 

متابعة الحساب الرسمي لموقع “كورة11” على تويتر: 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.