سواح هوست
اخر الاخبار من جميع المصادر

آبل تدافع عن نفسها عبر القول إنها لا تريد أن تكون أندرويد

0 0

تحاجج شركة Epic Games بأن الشركة المصنعة لهواتف آيفون تقيد عملائها عمدًا في اليوم الأول من محاكمة تاريخية مع شركة آبل بشأن قواعد متجر التطبيقات.

وتتطلع Epic Games إلى إجبار آبل على فتح توزيع تطبيقات آيفون حتى تتمكن من استخدام معالج الدفع الخاص بها، متجاوزة عمولة آبل المعتادة البالغة 30 في المئة على السلع الرقمية.

وقد يسمح الحكم الإيجابي لشركة Epic Games بتقديم متجر تطبيقات خاص بها لأجهزة آيفون.

وتحاجج آبل بأنها أنشأت متجر التطبيقات آب ستور App Store وتضع القواعد المصممة لضمان أن تكون التطبيقات عالية الجودة وآمنة.

وقالت محامية آبل: Epic Games تريدنا أن نكون أندرويد، لكننا لا نريد أن نكون كذلك، ومستهلكونا لا يريدون ذلك أيضًا ويريدون الاختيار.

وتتمثل حجة Epic Games في أن متجر آب ستور App Store مضاد للمنافسة، وأن حجج آبل حول الجودة والأمان هي في الأساس ذريعة لاستبعاد المنافسين، مثل لعبة فورتنايت من Epic Games، التي تم حذفها من متجر آبل العام الماضي بعد أن قدمت آلية دفع مباشر.

وأدلى محامو آبل و Epic Games ببيانهما الافتتاحي، كما أدلى تيم سويني، مؤسس Epic Games والرئيس التنفيذي لها، بشهادته، ومن المتوقع أن تستمر المحاكمة ثلاثة أسابيع.

وفي البيان الافتتاحي لشركة آبل، أكدت أن قواعدها ساعدت في إنشاء نظام بيئي نابض بالحياة يستفيد منه مطورو آيفون، مع أكثر من 1.8 مليون تطبيق في متجر آب ستور App Store.

وقالت آبل: إن Epic Games حققت 750 مليون دولار من متجر التطبيقات، وحاججت بأن الماحكمة تتعلق فقط بالمال وإن Epic Games خططت لهذه الدعوى مع حملة تسويقية ذات صلة من أجل استخدام تكنولوجيا آبل دون دفع.

وأوضحت آبل أيضًا أن Epic Games كانت تبحث في السوق الخطأ، ولا يمكنها إظهار سلوك مضاد للمنافسة في سوق الألعاب، إذ يمكن للمستخدمين التبديل إلى أندرويد من جوجل أو اكس بوكس من مايكروسوفت أو بلاي ستيشن من سوني.

ودافعت آبل أيضًا عن سياساتها، مستشهدة بقسم مراجعة التطبيقات الذي يقوم يدويًا بمراجعة التطبيقات والموافقة عليها وتصفية التطبيقات الخبيثة.

وقالت: إنه بناءً على أبحاثها، فإن iOS يمثل 2 في المئة فقط من الإصابات بالبرامج الضارة بين جميع منصات الحوسبة.

وقالت محامية الشركة المصنعة لهواتف آيفون: اعتمادًا على البيانات المتعلقة بالأمان الخاص بأجهزة آيفون، فإن هذه السياسات هي التي تحمي مستخدمينا وهي السبب في إن إحصائيات أمان أندرويد أسوأ بكثير.

ونقلت آبل عن فيل شيلر قوله: لقد فكرنا في حقيقة أن آيفون هو هاتف تحمله معك، وتبعًا لذلك فأنت بحاجة إليه للعمل معك كهاتف، وقد اهتممنا بشدة بأمان هذا الجهاز بحيث يكون أكثر حماية وموثوقية من أجهزة الحاسب في ذلك الوقت.

وبحسب حجة آبل، فإن هذا هو السبب الذي دفعها إلى عدم السماح بالتحميل الجانبي أو التثبيت اليدوي للتطبيقات، كما يفعل أندرويد، وفي حال فوز Epic Games، فإن هذا يعني أن نظام تشغيل آيفون أقل أمانًا.

مواضيع تهم القارئ

اترك تعليقا