ترندات

الطيران المدني: الكويت تولي اهتماما كبيرا بتطوير قطاع النقل الجوي وفق أفضل المعايير الدولية

(كونا) — أكدت الإدارة العامة للطيران المدني الكويتية اليوم الخميس الاهتمام الكبير الذي توليه دولة الكويت بتطوير البنى التحتية لقطاع النقل الجوي في البلاد بانتهاج أفضل المعايير الدولية في مجال صناعة الطيران المدني.

جاء ذلك في تصريح أدلى به نائب المدير العام لشؤون التخطيط والمشاريع في الإدارة سعد العتيبي لوكالة الأنباء الكويتية (كونا) بمناسبة اليوم العالمي للطيران المدني الذي يصادف السابع من ديسمبر ذكرى توقيع اتفاقية الطيران المدني الدولي عام 1944 المعروفة أيضا بميثاق شيكاغو.

ولفت العتيبي إلى أهمية مشاركة الكويت ممثلة بـ(الطيران المدني) في الاحتفال بهذا اليوم المهم في عالم الطيران داعيا إلى تعزيز التعاون لما فيه خير للشعوب والأوطان.

وقال إن (الطيران المدني) اعتمدت استراتيجية عامة موائمة لمستقبل قطاع الطيران ومتطابقة مع أنظمة وإجراءات منظمة الطيران المدني الدولي (الإيكاو) مؤكدا أهمية تعزيز كفاءات الكوادر الوطنية وإيرادات الدولة من هذا القطاع المهم وتعزيز السلامة وأمن الطيران.

وأشار إلى استمرار (الطيران المدني) في دعم برامج وسياسات منظمة الطيران المدني الدولي (الإيكاو) ومواكبة أفضل الممارسات الدولية لافتا إلى أن الكويت تمتلك تاريخا طويلا كعضو متعاقد مع منظمة (الإيكاو) منذ عام 1960.

وأعرب عن الأمل في “أن تتم الموافقة قريبا على قانون تحويل (الطيران المدني) إلى هيئة فنية مستقلة ما من شأنه المساهمة في تحقيق نقلة نوعية في منظومة قطاع الطيران المدني وسيحقق كذلك الأهداف التي رسمت في الاستراتيجية العامة”.

وأفاد بأن تطبيق مبدأ تحرير الأجواء ومشاركة القطاع الخاص الدولي في المشاريع الاقتصادية في المطار سيؤدي إلى تعزيز جودة الخدمات وكفاءة الكوادر الوطنية.

وأسست (الإيكاو) في أبريل 1948 وهي إحدى منظمات الأمم المتحدة ويقع مقرها الرئيس في القسم الدولي من مدينة مونتريال الكندية ومهمتها تطوير أسس وتقنيات الملاحة الجوية والتخطيط لها والعمل على تطوير صناعة النقل الجوي لضمان أمنها وسلامتها ونموها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.