ترندات

دراسة: الحمية النباتية لا تقلل خطر الوفاة

خالفت نتائج دراسة جديدة موسّعة التوقعات الخاصة بفوائد الحمية النباتية ومدى تأثيرها على خطر الوفاة، حيث تبين أن الأنظمة الغذائية النباتية لا تؤثر على مخاطر الوفاة، على الرغم من فوائدها للكولسترول وحساسية الأنسولين.

واستخدم فريق البحث من جامعة ولاية أوريغون بيانات 117 ألف شخص، تمت متابعتهم لمدة 18 عاماً.

وكشفت البيانات الغذائية للمشاركين أن 99.3% منهم من آكلي اللحوم، و0.3% من النباتيين الذين يأكلون البيض أو منتجات الألبان، و0.3% نباتيين يأكلون الأسماك، و0.1% نباتيين بالكامل.

ولاحظ الباحثون ندرة التدخين بين الذين يتبعون أنظمة نباتية، مقارنة بآكلي اللحوم.

وكشفت النتائج التي نشرتها دورية “الصحة والسكان والتغذية”، أنه بعد تحييد تأثير العمر والجنس ارتبط نباتيو الأسماك بانخفاض خطر الوفيات الناجمة عن جميع الأسباب بشكل ملحوظ مقارنة بآكلي اللحوم.

ومع ذلك، بعد تحييد العوامل الأخرى مثل: حالة التدخين، وسنوات التدخين، واستهلاك الكحول، والعوامل الإثنية، والتعليم، والوزن، والأمراض المصاحبة، لم يلاحظ أي فرق كبير في خطر الوفيات بين المجموعتين آكلة اللحوم والنباتية.

وبالمثل، فإن المقارنة بين المجموعات النباتية نفسها لم تظهر أي فرق ذي دلالة إحصائية في خطر الوفاة.

ولا يعني ذلك التقليل من الفوائد الصحية للحمية النباتية، في التخسيس، وخفض الكوليسترول ومستوى السكر بالدم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.