ترندات

ضم روسيا لمناطق أوكرانية يشكل تصعيداً خطيراً صحيفة إلكترونية كويتية شاملة مستقلة

قال الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريس، الخميس، إن ضم روسيا لمناطق أوكرانية “غير مقبول ويشكل تصعيدا خطيرا”.

وذكر غوتيريس، خلال مؤتمر صحفي: “يجب أن أكون واضحا. إن الاتحاد الروسي، بصفته أحد الأعضاء الخمسة الدائمين في مجلس الأمن، يتحمل مسؤولية خاصة تتمثل في احترام الميثاق”.

وأضاف: “أي قرار بالمضي قدما في ضم مناطق دونيتسك ولوهانسك وخيرسون زابوريجيا في أوكرانيا، لن تكون له أي قيمة قانونية ويستحق الإدانة”.

وتابع: “أي ضم لأراضي دولة من قبل دولة أخرى نتيجة التهديد باستخدام القوة أو استخدامها هو انتهاك لمبادئ ميثاق الأمم المتحدة والقانون الدولي”.

وشدد الأمين العام للأمم المتحدة على أنه “حان الوقت للتراجع عن حافة الهاوية الآن أكثر من أي وقت مضى”.

وختم بالقول: “يجب العمل على إنهاء الحرب المدمرة في أوكرانيا”.

وفي وقت سابق من اليوم الخميس، أعلنت الرئاسة الروسية أن موسكو ستصادق، الجمعة، على ضم مناطق أوكرانية تسيطر عليها، خلال مراسم تقام في الكرملين يلقي خلالها فلاديمير بوتين خطابا.

من جهته، أكد الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي أن بلاده “ستتحرك لتدافع عن شعبها” في المناطق التي تحتلّها القوات الروسية، والتي صوّتت في “استفتاءات” لصالح الانضمام إلى روسيا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.