ترندات

مهرجان #تطوان_لسينما_البحر_الأبيض_المتوسط يطلق دورته الـ27 في يونيو

أعلنت إدارة مهرجان تطوان لسينما البحر الأبيض المتوسط في المغرب إقامة دورة هذا العام في الفترة من العاشر إلى السابع عشر من يونيو، بعد غياب دورة بسبب ظروف جائحة كورونا، وتنظيم دورة أخرى افتراضية عن بعد.

وقال منظمو المهرجان في بيان إنهم يأملون أن تعيد الدورة السابعة والعشرون الوهج إلى تطوان لتعود «كما كانت فضاء رحبا للقاء بين صناع وعشاق السينما على ضفاف البحر الأبيض المتوسط».

تعرض هذه الدورة 12 فيلما روائيا طويلا على لجنتي الفيلم الطويل ولجنة النقد في سينما «أبينيدا» بوسط تطوان، كما تعرض ثمانية أفلام وثائقية في قاعة المعهد الثقافي الفرنسي.

وتعقد مناقشة للأفلام المشاركة في المسابقات الرسمية مباشرة بعد عرضها على امتداد أيام المهرجان.

ويشهد مسرح سينما «إسبانيول» بوسط تطوان عرض فيلمي الافتتاح والختام والأفلام الخاصة ببرنامج التكريم وأخرى تعرض خارج المسابقة الرسمية، وكذلك الأفلام المدرجة في برنامج سينما الأطفال.

ويرأس لجنة تحكيم الفيلم الروائي الطويل المخرج جاك ترابي من ساحل العاج، وتضم اللجنة في عضويتها المخرجة والكاتبة الإسبانية مابل لوزانو والروائي والناقد السينمائي المغربي محمد العروسي والفنان التشكيلي المغربي محمد الباز.

أما لجنة تحكيم النقاد فترأسها الكاتبة والناقدة المصرية أمل الجمل، وتضم في عضويتها الباحثة وكاتبة السيناريو المغربية ليلى الشرادي والناقد والباحث المغربي عادل السمار ونائب رئيس جمعية كتاب السيناريو في منطقة الأندلس الإعلامي الإسباني ميجل أنخيل بارا.

وتتولى رئاسة لجنة تحكيم مسابقة الأفلام الوثائقية المخرجة الفرنسية ماريون ستالنس ومعها في عضوية اللجنة المخرجة الفرنسية فاني أوبير مالوري والناقدة المغربية نادية مفتاح والسينمائي التونسي فتحي خراط الذي سبق وشغل منصب مدير مهرجان الفيلم بقرطاج.

الرأي.كوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.