ترندات

نقص فيتامين E… الأسباب والأعراض!

تؤكد الجمعية الألمانية للتغذية أن ‫نقص الفيتامين (E) في الجسم يهاجم بعض الفئات، ويتعلق الأمر بالأشخاص الذين لم تعد أجسامهم ‫قادرة على امتصاص الدهون من الطعام بشكل صحيح، نظراً لأن فيتامين “إي” يندرج ‫ضمن الفيتامينات التي تذوب في الدهون، لذلك فهو يدخل الجسم مع الدهون ‫الغذائية.

وتوضح الجمعية أن الأمراض التي تؤدي إلى صعوبة امتصاص الدهون من ‫الطعام بشكل صحيح عديدة، وأبرزها: التليف الكيسي، متلازمة الأمعاء القصيرة، والتهاب ‫البنكرياس المزمن.

‫وبالإضافة إلى ذلك، يمكن أن يكون نقص الفيتامين “إي” وراثياً، مثل ‫متلازمة “باسن كورنزفايغ”، وهو اضطراب خلقي في ‫أيض الدهون.

ويمكن أن يؤدي نقص الفيتامين E إلى حدوث اضطراب في المنعكسات والتناسُق وصعوبة المشي وضعف العضلات. وقد يحدث لدى الأطفال الخُدَّج شكل خطير من فقر الدم. ويعتمد التَّشخيص على الأَعراض ونتائج الفحص السَّريري.

وتتمثل أعراض نقص الفيتامين E في: فقر الدم، التعب المستمر، الدوار، تراجع ‫القدرة على بذل المجهود، مشاكل عصبية مثل ضعف التوازن ‫والتنسيق وتلف الأعصاب الحسية وأعراض الشلل وضعف العضلات.

وتشير الجمعية إلى أن جسم البالغ يحتاج إلى الفيتامين E بمعدل يراوح ‫من 12 إلى 15 مليغراماً يومياً، مشيرةً إلى أنه يمكن إمداد الجسم بهذا الفيتامين من خلال تناول الأغذية الغنية به مثل جنين القمح وزيت جنين القمح ‫وبذور دوار الشمس وزيت دوار الشمس وزيت الزيتون والمكسّرات مثل البندق ‫واللوز.

‫وفي حالة النقص الشديد، يمكن تصحيح ذلك من خلال تناول مُكمِّلات الفيتامين E تحت إشراف الطبيب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.